يونيو 28, 2022

ustravelindex

ustravelindex

كرة القدم : من هو كريستيانو رونالدو وماهي الفرق التي لعب لها وماهي ابرز ماحققه في مسيارته !

1 min read
حياة كريستيانو رونالدو
كريستيانو رونالدو، لاعب كرة قدم احترافي برتغالي الأصل، لمع نجه مع نادي مانشستر يونايتد وتابع تألقه مع نادي نادري ريال مدريد الإسباني. حائز على العديد من جوائز منها جائزة الكرة الذهبية.
نبذة عن كريستيانو رونالدو
ولد كريستيانو رونالدو Cristiano Ronaldo في 5 شباط عام 1985 في مدينة فونشال Funchal، ماديرا Madeira، البرتغال Portugal. صرف نادي مانشستر يونايتد Manchester United 12 مليون جنيه استرليني بهدف إمضاء عقد مع رونالدو في عام 2003 وتعد تلك الضرائب رقم قياسي فيما يتعلق للاعب في ذلك العمر. في ختامي كأس التحالف الانجليزي لعام 2004، سجل رونالدو أول ثلاث غايات ل مانشستر ينايتد وساعدهم بالاستحواز على المسابقة الرياضية. في عام 2008، أحرز رونالدو سجل امتيازfranchise record في إلحاق المقاصد. في عام 2009، صرف نادي نادري ريال مدريد Real Madrid رقم قياسي والذي هو 131 مليون دولار بهدف خدماته.
اقرأ أيضًا عن…
بدايات كريستيانو رونالدو
ولد كريستيانو رونالدو دوس سانتوس أفيرو Cristiano Ronaldo dos Santos Aveiro في 5 شهر فبراير عام 1985، في مدينة فونشال Funchal، ماديرا Madeira، البرتغال Portugal، في جزيرة ضئيلة قبالة الساحل التابع للغرب للبلاد، رنالدو هو الأصغر من ضمن أربع أطفال ولدوا من ماريا دولوريس دوس سانتوس Maria Dolores dos Santos و خوسيه دينيس أفيرو Jose Dinis Aveiro. أخذ اسمه رونالدو من أحد الشخصيات المفضلة لدى أبوه والذي هو رونالد ريغان Ronald Reagan.
كبر رونالدو في حيّ للطبقة التي تعمل على الميدان العظيم، في بيت مسقوف من الصفيح والذي كان يطل على المحيط. كوِّنت حياته المبكرة بالمشقة، أبوه كان بستاني وقد كان كثيرا ماً ما يشرب الكحول بكثرة، ومات في خاتمة المطاف نتيجة لـ مشكلات في الكلية في عام 2005. عملت أمه كطباخة بهدف أن تتمكن من تربية أبنائها.
منجزات كريستيانو رونالدو
بفضل عمل أبوه كمدير للمعدات في واحد من النوادي الصبية، تعرف رونالدو للمرة الأولى على رياضة الساحرة المستديرة. وخلال المرحلة التي بات عمره فيها 10 سنين، حيث كان متعرفاً عليه بالفعل بكونه ظاهرة عجيبة-حيث كان يقطن لأجل هذه الرياضة. “كل ما أراد فعله وهو فتى هو لعب الساحرة المستديرة” ذلك ما ذكره والده الروحي فيرناو سوسا Fernao Sousa للصحفيين البريطانيين، مضيفاً: “لقد أحب تلك الرياضة لدرجة أنه كان يتغيب عن الوجبات الأكل أو يهرب من نافذة غرفته مع كرة عندما كان من المفترض أن يقوم بواجباته المنزلية”.
في مستهل سن مراهقته، نمت موهبة رونالدو بشكل ملحوظ. بعد مرحلة طويلة مع نادي ناسيونال دا ليها دا ماديرا Nacional da liha da Madeira، حدث رونالدو عقداً مع نادي سبورتنج البرتغال Sporting Portugal في عام 2001. في نفس العام، لفت الأنظار بأدائه المتميز مقابل فريق مانشستر يونايتد Manchester United، مبهراً خصومه بحركات قدميه ومهارته الحادة. أعطى انطباع ممتاز لدرجة أن لاعبي يونايتد طلبوا من مديرهم أن يوقع عقداً مع ذلك اللاعب الشاب. حيث لم يمضي وقت طويل قبل أن يدفع النادي مانشستر 13 مليون جنيه استرليني لفريق رونالدو مؤتمر خدماته-حيث قد كانت تلك الضرائب رقماً قياسياً فيما يتعلق للاعب بذلك العمر.
لم يخيب رونالدو ظن عالم الساحرة المستديرة. حيث وفى رونالدو Ronald بوعده في وقت مبكر في ختامي كأس التحالف الإنجليزي 2004، وسجل الغايات الثلاثة الأولى للفريق و ساعدهم بالاستحواز على المسابقة الرياضية. في عام 2008، بعد سنة من إمضاء العقد الذي مدته خمس سنين، وهو عقد سعره 31 مليون جنيه استرليني، أظهر رونالدو مرة أخرىً استحقاقه لراتب عالي عندما ساهم بصنع واحد من أجود مواسم النادي في الزمان الماضي، حيث أحرز سجل امتياز لتسجيل المقاصد (42)، حاصلاً على لقب لاعب الشرف لتلك السنة في فيفا العالم FIFA World of the Year honor.
وبشكل عام، ساعد رونالدو بتوجيه نادي مانشستر يونايتد للاستحواز على ثلاث ألقاب أساسية في بطولة الدوري. ولكن كان وقت رونالدو في انكلترا مشوباً بصراع أمه عام 2007 مع سرطان الضرع، وأيضاً موت أبوه من الداء المتعلق بالكحول. وقد كان نبأ موت أبوه على نحو مخصص صعباً عليه حيث أن الإثنين كانا مقربين، حيث كان الرياضي الشاب كثيرا ماً ما يدفع أبوه إلى الدخول إلى ترتيب إرجاع إعداد وتدريب ومعالجة مشاكله مع شرب الكحول. ولكن، لم يقبل أبوه بذلك العرض.
بمقدار ما كان يُثناء بطرقة لعب رونالدو علي الملعب لصالح مانشستر يونايتد، ولكن التزامه للنادي كان تحت السؤال الدائم. حيث تشعبت وتوسّعت التكهنات بأنه يرغب في أن يلعب في أماكن أخرى. ولذلك في عام 2009، لم يكن أحد متفاجأ لرأيت رونالدو يغادر يونايتد عندما رضي النادي الإسباني للساحرة المستديرة كرة القدم فريق ريال مدريد على صرف مِقدار قياسي والذي هو 131 مليون دولار مؤتمر إمضاء عقد معه.
“أنا أعلم أنهم سوف يطلبون من العديد لأكون ناجحاً في ذلك النادي وأنا أعلم بأني سوف أتعرض لضغط أكثر بكثير من الذي كنت أتعرض له في نادي مانشستر يونايتد لأني أمضيت الكثير من أعوام هناك” ذلك ما قاله رونالد للصحفيين، واستكمل: “ولكن ذلك يقصد تحدياً جديداً، وذلك سوف يساعدني بأن بات أمثل لاعب كرة قدم في العالم”.
إضافة إلى مكسبه بجائزة لاعب الفيفا الدولي لتلك السنة FIFA World Player of the year ، انتصر رونالدو ايضاًً بجائزة كرة الفيفا الذهبية، الحذاء الذهبي، كما أطلق عليه لقب الشخصية البارزة في نادي التحالف الأوروبي لتلك السنة UEFA Club Forward of the Year ، من ضمن العديد من الألقاب التي حصل عليها أثناء مسيرته.
في 10 تموز عام 2016، أزاد رونالدو انتصاراً مأثراً آخر إلى جوائزه، حيث قاد البرتغال Portugal إلى ختامي مسابقة رياضية أوروبا European Championship مقابل دولة فرنسا France بكونه كابتن فريقه الوطني. بصرف النظر عن إخراج رونالدو من المبارة بعد تعرضه لإصابة في الركبة بعد 20 دقيقة من مطلع الماتش، سوى أن البرتغال ألحق للانتصار بلقب المسابقة الرياضية بنتيجة 1-0، حيث قد كانت أول جائزة يفوزون بها على المستوى العالمي. حيث أفاد زملاء رونالدو بأنه قد حفزهم من مقاعد الاحتياط بكونه رئيس الفريق.
“تلك أحد أسعد لحظات في حياتي المهنية، لقد كنت طول الوقتً أقول بأنني أريد أن أفوز بجائزة مع الفريق الوطني وأن أصنع الزمان الماضي. و ها أنا هذه اللحظة لقد فعلت هذا. حمدًا لله، أن الموضوعات سارت بحوالي جيد فيما يتعلق لنا”.
في يناير عام 2017، انتصر رونالدو بجائزة أجود لاعب فيفا لعام 2016 FIFA’s 2016 best player of the year للمرة الرابعة.
شملت مكاسب رونالدو لعام 2016 مسابقة رياضية أوربا the European Championship، منافسات دوري أبطال أوروبا Champions League، و كأس العالم للنادي Club World Cup، بالإضافة الي استحوازه على جوائز فردية من التحالف الأوروبي UEFA و من مجلة France Football، استنادا لما ورد في الولايات المتحدة الامريكية هذا النهار USA Today.
أشهر أقوال كريستيانو رونالدو
حياة كريستيانو رونالدو الشخصية
كان رونالدو على رابطة مع عارضة الأزياء الروسية ايرينا شايك ما بين عاني2010 و 2015.
ولد ابن رونالدو في 17 شهر يونيو 2010 وأطلق عليه اسم كريستيانو، ولكنه لم يكشف عن هوية والدة الطفل.
حقائق سريعة عن كريستيانو رونالدو
سمي كريستيانو رونالدو دوس سانتوس أفيرو Cristiano Ronaldo dos Santos Aveiro بذلك الاسم نسبتاً لرئيس الولايات المتحدة الامريكية، رونالد ريغان Ronald Reagan، والذي أعجب به عديدًا.
كريستيانو هو أصغر طفل ل خوسيه دينيس أفيرو José Dinis Aveiro وقرينته، ماريا دولوريس دوس سانتوس أفيرو Maria Dolores dos Santos Aveiro
130كم في الساعة هي سرعة شوطة رونالدو الحرة.
ظهرت موهبة رونالدو Ronaldo في سن الحادية عشرة.
يقوم رونالدو بفعل 3000 تدريب معدة في هذا النهار.
فيديوهات ووثائقيات عن كريستيانو رونالدو
قد يظهر للبعض أن الحياة تمنح كل شيء لنجوم الساحرة المستديرة وعلى قمتهم كريستيانو رونالدو المتوج بالكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم 2017. 
بل الحقيقة أن خلف أي فرد حكاية، ورونالدو سار في سبيل شاق وأثرَّ في حياة الكثيرين لأجل أن يبلغ إلى ما بلغ إليه.
لدى رونالدو شقيق يكبره بـ10 سنين، يدعى هوغو أفيرو، وفيما يتعلق إليه فقد قد كانت الحياة أكثر صعوبة واضطرابا.
هوغو بالقرب من رونالدو في حفل ماضي
سقط هوغو أفيرو في حياة الشرب والمواد المخدرة أواخر عام 1990، وهو بهذا سلك سبيل أبوه المتوفي خوسيه دينيس أفيرو الذي قضى مرحلة من حياته يتعاطى الكحول.
بل كريستيانو لم يتركه، وسعى انتشاله حتى نجح، وهو هذه اللحظة مدير متحف كريستيانو رونالدو في محل مولده ماديرا.
الأخوان صديقان مقربان، يذهبان إلى الأجازات معا، ويشاهدان في العديد من الأوقات جنبا إلى جنب، كما وقع حديثا حين إزداد الاثنان إلى متن الطائرة التي أقلتهما للتوجه إلى حفل الكرة الذهبية 2017.
 عندما أحرز رونالدو بطولة دوري أبطال أوروبا عام 2014 وبينما كان يمضي في سبيله باتجاه الارتفاع إلى المنصة استمر يبحث عن أخوه، وأظهرت الكاميرات الأخوين وهما يتعانقان ابتهاجا لوقت طويل.
كان الاتفاق بينهما هو أن يستطيع رونالدو من الفوز بدوري الأبطال، ويتوقف هوغو عن تعاطي الكحوليات، وبالفعل نجح رونالدو في الإخلاص بجزئه المخصص، وحان الوقت ليوقف هوغو التعاطي.
اقرأ ايضاً: كرة وباستا: رقص التانغو على “كراسي الكالتشيو الموسيقية”
نشأة هوغو
ولد هوغو في السنة التي ذهب أبوه خوسيه دينيس إلى أنغولا مع القوات المسلحة البرتغالي، وحين وصل 17 عاما ترك المدرسة للعمل في مؤسسة ألمنيوم.
المؤلم أن أبوهما دينيس مات عن عمر يناهز الـ52 نتيجة لـ الفشل الكبدي جراء شرب الكحول، وقد كان رونالدو في سن العشرين لاغير أي أنه لم يرى زيادته الصاروخي إلى سماء الكرة الدولية.
رونالدو وشقيقه ووالدته وابنه في حفل الكرة الذهبية 2014
حينها كان على كريستيانو الاختيار بين طريقين، فتعهد ببذل كل ما يمكنه لتخليص شقيقهُ بعدما شاهد بعينيه كيف يمكن أن تؤثر الكحول على حياة من يحب.
سعى رونالدو قبل موت أبوه إنقاذه، فقد كانا مقربين يكاد لا ينفصل عنه أبدا، لكنه فشل في معاونته فتوفي عام 2005.
وبصرف النظر عن هذا يقول كريستيانو رونالدو إنه شارك في دفعه باتجاه الأجود ويؤكد “كنت أعرف أن كل شيء سوف يتجاوز، وأن علي متابعة الشغل”.
الطليعة والنهاية
عندما انتقل كريستيانو إلى لشبونة في الحادية عشرة من عمره وأصبح راتبه 170 جنيه إسترليني كل شهر بدأ هوغو حياة مغايرة، حيث أحيط بأصدقاء يتناولون الكحول ويتعاطون المواد المخدرة.
هوغو بالقرب من رونالدو وابنه وصديقته بعد ختامي منافسات دوري الأبطال 2017
عن هذا يقول جواو أورنلاس أحد جيرانهما آنذاك: “كريستيانو كان محظوظا، هوغو كان صاحب الحظ السيئ”.
ينهي: “تعاطي هوغو المواد المخدرة، سرق بعض الأشياء من منزله لبيع وشراء المواد المخدرة، لكنه بات هذه اللحظة شخصا آخر، إنه رجل لطيف”.
السر خلف هوغو الناجح فرد معلوم.. أجود لاعب في العالم.. كريستيانو رونالدو.
توج النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بجائزة أجود لاعب في مسابقات “التحالف الأوروبي للساحرة المستديرة كرة القدم” (ويفا) هذا النهار (يوم الخميس) في موناكو على هامش سحب قرعة دور المجموعات من منافسة بطولة دوري أبطال أوروبا.
وتنافس رونالدو على اللقب مع حارس مرمى يوفنتوس الإيطالي جانلويجي بوفون ومهاجم برشلونة الإسباني الأرجنتيني ليونيل ميسي.
واللقب هو الثالث لرونالدو (32 عاماً) لينفرد بالرقم القياسي الذي كان يتقاسمه في الوقت الحاليًّ مع ميسي، علماً أنّ تلك الجائزة بدأت تعطي منذ العام 2011.
وقاد رونالدو حامل الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم 2016، فريقه إلى الاحتفاظ بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم السابق وتُوّج هدافاً للمسابقة بمخزون 12 هدفاً. كما توّج مع النادي الملكي بلقب الكأس السوبر الأوروبية على حساب مانشيستر يونايتد الإنكليزي حامل لقب بطولة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” (2 – 1) في 8 من الشهر القائم.
وصرح رونالدو: “تلك الجائزة ستمنحني التصميم لأجل أن أستمر في بذل المشقات الشاقة وعدم التراخي. أهدافي هي نفسها باستمرارً، الفوز بجميع الألقاب، التأهّل إلى كأس العالم مع منتخب بلادي”.
وعاش رونالدو صيفاً مضطرباً بعد اتهام القضاء الإسباني إياه بالتهرّب من صرف رسوم بسعر 14.7 مليون يورو، لكنه نفى هذا في مواجهة إحدى محاكم مدريد عندما مثل في مواجهتها في 31 شهر يوليو (شهر يوليو) السالف.
كما قام باتهام القضاء الإسباني رونالدو باستغلال “هيكلية مؤسسة أنشئت في العام 2010 لتخبئة مداخيل حصل عليها في إسبانيا من حقوق بيع الصور، عن سلطات الرسوم”.
واعتبرت الحكومة ما قام به رونالدو “خرقاً إرادياً لالتزاماته الضريبية في إسبانيا”، وهذا من سبيل مؤسسات “أوفشور” موضعها في الجزر العذراء البريطانية، وأخرى في إرلندا المعروفة بتساهلها الضريبي.
وازدادت الموضوعات سوءاً فيما يتعلق إليه عندما رفع الحكم في وجهه كارت طرد أثناء ماتش ذهاب الكأس السوبر الإسبانية التي كسب بها فريقه فريق ريال مدريد على برشلونة 3 – 1 بعد أن اعتبر أنه سقط أرضاً عمداً في المساحة ليحصل على شوطة عقوبة.
وقام رونالد بدفع الحكم فأوقفه التحالف الإسباني خمس ماتشات.
ووزعت على هامش الحفل جوائز، فنال بوفون جائزة أمثل حارس، وسيرخيو راموس رئيس نادري ريال مدريد الإسباني لقب أجود مدافع، وصانع ألعاب نادري ريال مدريد الكرواتي لوكا مودريتش جائزة أجود لاعب وسط. أما جائزة أجود لاعبة، فنالتها الهولندية ليكي مرتنز (روزنيغارد ثم برشلونة).
وهنا مركز اللاعبين العشرة الأوائل:
1- البرتغالي كريستيانو رونالدو
2- الإيطالي جانلويجي يوفون
3- الأرجنتيني ليونيل ميسي
4- الكرواتي لوكا مودريتش (فريق ريال مدريد)
5- الألماني طوني كروس (نادري ريال مدريد)
6- الأرجنتيني باولو ديبالا (يوفنتوس)
7- الإسباني سيرخيو راموس (فريق ريال مدريد)
8- الفرنسي كيليان مبابي (موناكو)
9- البولندي روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونيخ)
10- السويدي زلاتان إبراهيموفيتش (مانشيستر يونايتد)
2017: البرتغالي كريستيانو رونالدو
2016: البرتغالي كريستيانو رونالدو
2015: الأرجنتيني ليونيل ميسي
2014: البرتغالي كريستيانو رونالدو
2013: الفرنسي فرانك ريبيري
2012: الإسباني أندرياس إنييستا
2011: الأرجنتيني ليونيل ميسي
ولد كرستيانو رونالدو على جزيرة برتغالية ضئيلة , و قد أَطلَق عليه والداه ((رونالدو)) على اسم القائد الأمريكي المتوفي رونالد ريجان ليكون مثله واحدا من صناع الزمان الماضي الكروي لبلاده. ولد في الخامس من شهر فبراير عام 1985 على جزيرة برتغالية ضئيلة اسمها ماديرا , و قد سماه والده باسم رونالدو على اسم القائد الأمريكي المتوفي رونالد ريجان. كان حلمه منذ طفولته أن يصبح من أجود لاعبي رياضة كرة القدم في العالم , لاسيما أن يقطن في جزيرة زراعية تعاون على اللعب و بها قوم يحبون الساحرة المستديرة كرة القدم.
رونالدو يملك شقيق و أختان , و يُعد أسرته أكثر أهمية شيء في حياته , و قد كانت هذه الأسرة تقطن على الشوارع الخلفية المغطاة بالتراب في الجزيرة الضئيلة التي تعلم بعض مهاراته الفنية فيها , و كان ايضا أول فرد يتم مراقبته بجولة استكشافية من النوادي البرتغالية , و عندما وصل عمره اثني عشرة عاما كان أمثل لاعب في الجزيرة حيث كان قادرا على استخدام مهارته في الكرة و يتخطى المدافعين واحدا تلو الآخر و كان السكان يشيدون بذلك اللاعب كموهبة حديثة في الكرة البرتغالية و بات محل اعجاب للأندية البرتغالية الهائلة.
بصرف النظر عن أن نادي بورتو و بوافيستا كانا يريدانه بل أبوه أحجم , لأنه من الجائز أن يلعب مع نادي يدعمه كونه شابا صغيرا لاغير. كل الأندية التي تعاملت معه أعجبت بموهبته فيما يتعلق إلى عمره إضافة إلى ذلك نضج ذهنه و عدم تهوره , و فب عام 2002 لعب لأول مرة مقابل نادي مورييرينس. سجل هدفين في ظهوره الأول و بهذا أنجز حلمه و ايضاً أحبه المشجعون كثيرا و شعر بالثقة بعد إلحاق الغايات و تحميس الحشود و قد سجل هدفا على فريق بوافيستا الذي يُعد من الفرق المسابقة على اللقب.
روقب رونالدو بعناية من أغلب النوادي العظيمة في أوروبا ضمن ليفربول و يوفنتوس , و في بطولات تحت 17 الأوروبية برزت مهاراته العالية و في عاقبة موسمه الأول , ارتبط مع ليفربول و قال أنه ان سعيدا بشكل كبير في لعبه الماتشات الودية , و حظي كذلك باهتمام ذلك النادي الهائل الذي يقدم تأدية ممتازا في بطولة الدوري الإنجليزي الفاخر و بعد ماتش القمة الرياضية نهاية ماتشاته في منافسات الدوري البرتغالي مقابل نادي بورتو المنتهية بفوز بورتو (2-0). رونالدو اعتبر أنه مستقبل النادي , بجوار ريكاردو كواريسما النجم البرتغالي الآخر الذي انتقل ايضا بالمال على لائحة المنتقلين للنادي البرتغالي و لكنهما رفضا , و بل في النهاية اختتم أجود صديق له اللاعب كواريسما في برشلونة الإسباني في حين انتقل رونالدو إلى مانشستر و بات رونالدو بعد التصديق مع النادي أغلى لاعب في انجلترا في هذا الموسم و قد صرف مانشستر يونايتد 12,24 مليون جنيه استرليني لأجل الشراء لأكثر من موسمين في دفعتي متساويتين , و اعتبر القلة العملية التجارية مخيفة خاصة أنها للاعب ضئيل العمر.
و في ماتش لسبورتنج لشبونة مقابل مانشستر يونايتد لعب ماتش ودية عالمية ترويحية قبل ستة أيام لاغير من انتقاله للمانشستر على أية حال عرف القلة ذلك اللاعب أنه مميز لعب الماتش و تألق مقابل الشياطين الحمر , و كان قد الداعِي الأساسي الذي جعل مانشتر يونايتد ينهزم 3-1 و بعد الماتش كل لاعبو المانشتر أفادوا عن مستوى رونالدو في اللعب , ثم ألحوا على فيرغسون لشرائه لأن النوادي الأخرى قد كانت على وشك شرائه , لهذا في الثاني عشر من آب 2003 لبس كرستيانو رونالدو التي شيرت الأحمر.
ماتشه الأولى مع النادي قد كانت مقابل نادي بولتون , دخل الماتش بعد ساعة من بدايتها و استقبلته الحشود بترحيب حار في أولد ترافورد و قد أدى الماتش بنشاط و بات بطل المانشستر يونايتد , لقد صنع هدفين و تسبب بضربة عقوبة و شد دفاع بولتون , و في هذا النهار الأتي على الفور أفصح الإعلام أنه أحد أجود لاعبي المانشستر , و قد تمت مقارنته مع أسطورة الشياطين الحمر جورج بيست و قد شوهد في عديد من الماتشات كان يتضح هادئا – غير نشيط – تحسن مستوى رونالدو أكثر فأكثر و قاد الشياطين الحمر إلى ماتش الختامي في كأس انجلترا , كسب مانشستر على ميلوال 3-0 و قد سجل هدفا. نضج رونالدو كثيرا خلال سنته الاولى مع المانشستر و بات نظاميا في الفريق الأول لمنتخب البرتغال. لعب دورا رئيسيا في تقدم المنتخب إلى ختامي كأس أوروبا 2004 حيث لعبوا مقابل اليونان في ماتش لعبت على أرض البرتغال , استحق منتخب البرتغال الفوز بالماتش لكنه هزم من أجل أنجز نتيجة لـ كرَّة مرتدة من خط دفاع منتخب اليونان. رونالدو اختير ايضا للعب في فريق الساحرة المستديرة الأولمبي البرتغالي في عام 2004 , و رغم فشل الفريق في تلك المسابقة الرياضية سوى أن كل الأضواء قد كانت مسلطة على النجم الضئيل رونالدو و تبين أنه بات من عمالقة البرتغال.
0يك ، و قد استطاع رونالدو أن يسجل هدفا في مرمى إيران من ضربة عقوبة ، و بعدما تأهل المنتخب البرتغالي إلى الدور الثاني ، إلتقى مع منتخب هولندا لرياضة كرة القدم ، و قد خرج من هذه الماتش و هو جريح بعد التحامه بالمدافع الهولندي خالد بولحروز ، و ربح البرتغال من أجل في مقابل لا شيء ، و تأهل الفريق إلى الدور الربع ختامي.
و في الدور الربع ختامي إلتقى منتخب البرتغال قرينه المنتخب الإنجليزي ، و قد اختتمت الماتش بين الفريقين بالتعادل ، و بعد الإحتكام إلى ركلات العقوبة التريجيحية سجل رونالدو الضربة الأخيرة من ضربات العقوبة ليقود منتخب بلاده إلى الفوز على إنجلترا ، و بل الكتابة الصحفية الإنجليزية لامته على تصرفه في حادئة طرد واين روني ، فقد ضرب واين روني المدافع البرتغالي ريكاردو كارفاليو ، فركض كريستيانو رونالدو 40 مترا ليصل إلى حكم الماتش ليحتج عنده ، مطالبا إياه بطرد زميله في نادي مانشستر يونايتد.
و في الدور النصف ختامي ، إلتقى منتخب البرتغال لرياضة كرة القدم نظيرة منتخب دولة فرنسا لرياضة كرة القدم ، و استطاع المنتخب الفرنسي الفوز من أجل بمقابل لا شيء ، و قد ألتقى منتخب البرتغال صاحب الأرض و الحشد منتخب جمهورية ألمانيا الاتحادية للساحرة المستديرة كرة القدم في ماتش تحديد الترتيب الثالث و الرابع ، و استطاع منتخب دولة ألمانيا أن يفوز بثلاثة غايات في مقابل مقصد واحد ، و في خاتمة المسابقة الرياضية ، كان كريستيانو رونالدو يتبارى مع الألماني لوكاس بودولسكي و الإكوادوري لويس فالنسيا على جائزة أمثل لاعب ناشئ في المسابقة الرياضية ، و بل لوكاس بودولسكي انتصر تلك الجائزة بعدما رأت اللجنة المختارة أن تصرفات رونالدو لا تساعده على الفوز بمثل تلك الجائرة.
نبذه عن حياة كرستيانو رونالدو,بيانات عن لاعب فريق ريال مدريد كرستيانو رونالدو
نبذه عن حياة كرستيانو رونالدو ,نبذه عن حياة لاعب فريق ريال مدريد كرستيانو رونالدو,بيانات عن حياة اللاعب كرستيانو رونالدو,بيانات شخصيه عن حياة كرستيانو,بيانات كامله عن حياة كرستيانو رونالدو,نبذه عن سيرة كرسيتانو رونالدو
نبذه عن حياة كرستيانو رونالدو,بيانات عن لاعب نادري ريال مدريد كرستيانو رونالدو
المولد والنشأة
ولد كريستيانو يوم الخامس من شهر فبراير 1985 في قرية فونشال بجزيرة ماديرا المتواضعة التي تملكها حكومة البرتغال وتقع في جنوب البلاد وأتت ولادته في كوخ الصفيح الذي اطلق عليه أبوه اسم رونالدو تيمنا بالرئيس الاميركي الاسبق رونالد ريغان الذي كان من اشد المعجبين به ويكن له احتراما كبيرا.
ولم يتنبأ احد ان يتغير ذلك الفتى النحيل الى نجم تسلق اعلى قمم شجرة الساحرة المستديرة كرة القدم في سن مبكرة لاسيما وان ماديرا جزيرة ضئيلة لم يسمع عنها الكثيرون وتتكون اسرة كريستيانو من أخ وشقيقتين يعتبرهم اهم ما في حياته في الوقت الحاليّ.
وترعرع رونالدو في الحي الفقير وهو يواصل أبوه خوسيه ديتيزا افيرا الذي يعمل بجد في مهنة عامل الاجهزة والمعدات الرياضية في نادي الجزيرة الثاني، فريق اندورينا للساحرة المستديرة كرة القدم وتابع كريستيانو في اسى أمه ماريا دولاريس وهي تعمل بجد واجتهاد منذ الفجر الباكر وحتى العشية لتزايد دخل العائِلة المتواضع لتعود منهكة مساءا لاعداد وجبة الأسرة الاساسية داخل كوخ الصفيح.
وعرفت قدمي رونالدو النحيلتان طريقهما باتجاه الكرة في سن مبكرة وهو يركض خلفها في حواري الجزيرة المتربة وبما ان الوالد يعمل مع فريق اندورينا كان من الطبيعي ان ينضم كريستيانو الى نادي الوالد مع فريق المراحل السنية.
وهناك تعلم رونالدو اول الخدع الكروية التي يتقنها هذه اللّحظة وعندما وصل الثانية عشرة باتَ افضل لاعب في الجزيرة جعلته يتفوق على عمالقة مدافعي فريق اندورينا من الكبار وبعد ان اعلن عن موهبته تغير الى مقصد جلي لاندية البرتغال الكبرى وقد كان من الطبيعي ان يحدث اختياره على نادي سبورتينغ وفريقه الذي شجعه أثناء اعوام طفولته وهنا تقدم باطراد عبر فترات النادي السنية. 
نبذه حياة كرستيانو رونالدو,بيانات لاعب فريق ريال مدريد كرستيانو رونالدو
وعندما وصل السابعة عشرة اقحمه النادي في اول ماتش حكومية له في مُواجهة فريق موريريس فاحرز هدفين قربته كثيرا من قلوب حشود النادي الذي الف الاغاني والاهازيج باسمه الذي احتل صدارة لائحة افضل نجوم الفريق. ولفتت مهاراته اهتمام عدد من اندية اوروبا الكبرى بما فيها ليفربول ويوفنتوس.
وفي مسابقة رياضية اوروبا تحت 17 سنة كان رونالدو الداعِي في اخراج المنتخب الانجليزي من المسابقة وتحدث أثناء المسابقة الرياضية انه شاهد شيئا مميزا. وانهى سبورتنغ الموسم في المقدمة وحياه الحشد باعتباره مستقبل النادي هو وزميله كواريسما النجم البرتغالي الاخر الذي اختتم به المطاف الى صفوف برشلونة في حين اختار رونالدو الاولد ترافورد محطته الآتية. وبعد إمضاء العملية التجارية باتَ كريستيانو اغلى مراهق في بريطانيا بعد ان صرف فيرغسون 12.24 مليون جنيه استرليني ثمنا له.
العدد «7» وفانيلة المشهورين 
نبذه حياة كرستيانو رونالدو,بيانات لاعب نادري ريال مدريد كرستيانو رونالدو
وبحلول الثاني عشر من اغسطس 2003 قدم له النادي الفانيلة رقم «7» التي يرتديها نجمه المفضل لويس فيغو مع منتخب البرتغال ولها قيمة هائلة في مانشستر يونايتد حيث ارتداها العمالقة جورج بست وبريان روبسون واريك كانتونا واخرهم ديفيد بيكهام.
وساهم كريستيانو في اول ماتش له في مُواجهة فريق بولتون خلفا عندما كان مانشستر متقدما من أجل اثار اعصاب عشاقه اللذين تابعوا الماتش وقوفا بعد نزوله ارض الملعب وكافأهم النجم الشاب بالمساندة في هدفين اخرين منحته عن كفاءة لقب افضل لاعب في الماتش. وتحول الفتى المعجزة الى اسطورة بعد ان عمل على اذلال دفاع بولتون بالعابه الاكروباتية المدهشة.
وهنا بصم المعترضون على قيمته المرتفع بالعشرة اعترافا بموهبته وبعبقرية فيرغسون في اختيار الموهوبين الشابة. وقد كان تألقه في أوساط مانشستر يونايتد الداعِي في تحوله الى لاعب اساسي مع منتخب البرتغال الاول ولعب دورا أيا كان في تقدمه الى الماتش الختامية في اوروبا 2004 ثم المساهمة في اولمبياد اثينا رغم خروج البرتغال من الدور ربع الختامي. ثم استمر ابداعاته في أوساط مانشستر رغم الاخفاق العظيم للنادي العريق الموسم المنصرم.
وبحلول الأجازة الصيفية ذهب رونالدو لمواساة منكوبي تسونامي في مدينة باندا اسيه قبل ان ينضم الى جولة يونايتد في الشرق الاقصى وبعدها حدث عقدا يبقيه مع مانشستر لسنوات طويلة قادمة.
فيرغسون سعيد بالفتى المعجزة
يشرح اليكس فيرغسون المدرب الرياضي لمانشستر يونايتد ملابسات إلحاق كريستيانو قائلا: عندما لعبنا ماتش في مُواجهة فريق لشبونة بدا اللاعبون في الجديد عنه في حجرة الملابس باهتمام وخلال سفرية الرجوع بالطائرة الى انجلترا ناشدني الجميع بوجوب تسجيله وهو سلوك يوضح نطاق اهتمامهم بموهبته.
وبالفعل لم يخب الفتي النحيل الذي تبدل الى شاب في مقتبل العمر وسيم لم يخب ظن السير فيرغسون وقدم اداء رائعا موسم 2003/2004 أثناء 39 مشاركة مع الفريق احرز خلالها ثمانية اهداف كان احدها المقصد الاول في ختامي كأس التحالف الانجليزي في مرمى فريق ميلوول ومنحه النقاد جائزة السير توفي بسبي كأفضل لاعب في العالم في اول مواسمه مع مانشستر.
وعلى جنوب مصر العالمي ساهم رونالدو احد مكونات منتخب الشبان البرتغالي وشهد نجاحا مماثلا وعنصرا أيا كان في تشكيلة منتخب بلاده الذي دخَل نهائيات اوروبا 2004 وان احبطته الفقدان في مُواجهة منتخب اليونان مفاجأة اوروبا أثناء العام وخلال موسم 2004/2005 استمر الفتى المعجزة تأقلمه على نمط الكرة الانجليزية الذي يعتمد على السرعة والقوة الى درجة ان عددا من النقاد توقعوا له النجومية أثناء المواسم القادمة.
ورغم خروج مانشستر خالي الوفاض الموسم الماضى الا ان براعة رونالدو في المراوغة وسرعته الرهيبة اضافت العديد من الاثارة الى ماتشات الفريق وجعلت حشود الفريق وعشاقه تعم أرض ملعب الاولد ترافورد لمشاهدة مهارات الفتى المعجزة. 
لم تنتشل رياضة كرة القدم متعسرين افريقيا واميركا الجنوبية لاغير من حياة الفقر والعوز، لكن شاركت في رفع مستوى عدد من الاوروبيين من ابناء الطبقة التي تعمل الذين بالكاد يمكنهم إدخار مطالب الحياة اليومية.
ولم يكن مستغربا أيضا ان غالبية هؤلاء الشبان كرسوا التوفيق والثروات التي هبطت عليهم فجأة لتجميل حياة اسرهم وتعويضهم أعوام الكد والعرق التي بذلوها لتربيتهم وتوفير التعليم الموائم أثناء طفولتهم والامثلة على هذا كثيرة منها ما تنشره الصحف على صفحاتها ومنها ما يسجله هؤلاء نحو كتابة سيرتهم الذاتية ومنهم على طريق المثال لا الحصر النجم المعلوم مايكل اوين الذي اشترى منزلا لكل لوالديه ولكل اشقائه وشقيقاته عرفانا بالجميل ومنهم ديفيد بيكهام الذي ينفق على اسرته بسخاء وهناك أيضاً معجزة الكرة الحديثة الشاب وايان روني الذي مازال يقيم مع اسرته في بيت واحد حتى هذه اللّحظة تبرز حكاية انسانية بطلها النجم الموهوب الوسيم كريستيانو رونالدو اليافع الذي قدم من جزيرة ماديرا التي تملكها السلطات البرتغالية.
المولد والنشأة
ولد كريستيانو يوم الخامس من شهر فبراير 1985 في قرية فونشال بجزيرة ماديرا المتواضعة التي تملكها حكومة البرتغال وتقع في جنوب البلاد وأتت ولادته في كوخ الصفيح الذي اطلق عليه أبوه اسم رونالدو تيمنا بالرئيس الاميركي الاسبق رونالد ريغان الذي كان من اشد المعجبين به ويكن له احتراما كبيرا.
ولم يتنبأ احد ان يتغير ذلك الفتى النحيل الى نجم تسلق اعلى قمم شجرة الساحرة المستديرة كرة القدم في سن مبكرة لاسيما وان ماديرا جزيرة ضئيلة لم يسمع عنها الكثيرون وتتكون اسرة كريستيانو من أخ وشقيقتين يعتبرهم اهم ما في حياته في الوقت الحاليّ.
وترعرع رونالدو في الحي الفقير وهو يواصل أبوه خوسيه ديتيزا افيرا الذي يعمل بجد في مهنة عامل الاجهزة والمعدات الرياضية في نادي الجزيرة الثاني، فريق اندورينا لرياضة كرة القدم وتابع كريستيانو في اسى أمه ماريا دولاريس وهي تعمل بجد واجتهاد منذ الفجر الباكر وحتى العشية لازدياد دخل العائِلة المتواضع لتعود منهكة مساءا لاعداد وجبة الأسرة الاساسية داخل كوخ الصفيح.
وعرفت قدمي رونالدو النحيلتان طريقهما باتجاه الكرة في سن مبكرة وهو يركض خلفها في حواري الجزيرة المتربة وبما ان الوالد يعمل مع فريق اندورينا كان من الطبيعي ان ينضم كريستيانو الى نادي الوالد مع فريق المراحل السنية.
وهناك تعلم رونالدو اول الخدع الكروية التي يتقنها هذه اللّحظة وعندما وصل الثانية عشرة باتَ افضل لاعب في الجزيرة جعلته يتفوق على عمالقة مدافعي فريق اندورينا من الكبار وبعد ان اعلن عن موهبته تغير الى مقصد ملحوظ لاندية البرتغال الكبرى وقد كان من الطبيعي ان يحدث اختياره على نادي سبورتينغ وفريقه الذي شجعه أثناء اعوام طفولته وهنا تقدم باطراد عبر مدد النادي السنية.
وعندما وصل السابعة عشرة اقحمه النادي في اول ماتش حكومية له في مُواجهة فريق موريريس فاحرز هدفين قربته كثيرا من قلوب حشود النادي الذي الف الاغاني والاهازيج باسمه الذي احتل صدارة لائحة افضل نجوم الفريق. ولفتت مهاراته مراعاة عدد من اندية اوروبا الكبرى بما فيها ليفربول ويوفنتوس.
وفي مسابقة رياضية اوروبا تحت 17 سنة كان رونالدو الداعِي في اخراج المنتخب الانجليزي من المسابقة وتحدث أثناء المسابقة الرياضية انه شاهد شيئا مميزا. وانهى سبورتنغ الموسم في المقدمة وحياه الحشد باعتباره مستقبل النادي هو وزميله كواريسما النجم البرتغالي الاخر الذي اختتم به المطاف الى صفوف برشلونة في حين اختار رونالدو الاولد ترافورد محطته الآتية. وبعد إمضاء العملية التجارية باتَ كريستيانو اغلى مراهق في بريطانيا بعد ان صرف فيرغسون 12.24 مليون جنيه استرليني ثمنا له.
العدد «7» وفانيلة المشهورين
وبحلول الثاني عشر من اغسطس 2003 قدم له النادي الفانيلة رقم «7» التي يرتديها نجمه المفضل لويس فيغو مع منتخب البرتغال ولها قيمة عظيمة في مانشستر يونايتد حيث ارتداها العمالقة جورج بست وبريان روبسون واريك كانتونا واخرهم ديفيد بيكهام.
وساهم كريستيانو في اول ماتش له في مُواجهة فريق بولتون خلفا عندما كان مانشستر متقدما من أجل اثار اعصاب عشاقه اللذين تابعوا الماتش وقوفا بعد نزوله ارض الملعب وكافأهم النجم الشاب بالمساندة في هدفين اخرين منحته عن كفاءة لقب افضل لاعب في الماتش. وتحول الفتى المعجزة الى اسطورة بعد ان عمل على اذلال دفاع بولتون بالعابه الاكروباتية المدهشة.
نبذه حياة كرستيانو رونالدو,بيانات لاعب فريق ريال مدريد كرستيانو رونالدو
وهنا بصم المعترضون على قيمته المرتفع بالعشرة اعترافا بموهبته وبعبقرية فيرغسون في اختيار الموهوبين الشابة. وقد كان تألقه في أوساط مانشستر يونايتد الداعِي في تحوله الى لاعب اساسي مع منتخب البرتغال الاول ولعب دورا أيما في تقدمه الى الماتش الختامية في اوروبا 2004 ثم المساهمة في اولمبياد اثينا رغم خروج البرتغال من الدور ربع الختامي. ثم استمر ابداعاته في أوساط مانشستر رغم الاخفاق العظيم للنادي العريق الموسم المنصرم.
نبذه حياة كرستيانو رونالدو,بيانات لاعب فريق ريال مدريد كرستيانو رونالدو
وبحلول الأجازة الصيفية ذهب رونالدو لمواساة منكوبي تسونامي في مدينة باندا اسيه قبل ان ينضم الى جولة يونايتد في الشرق الاقصى وبعدها حدث عقدا يبقيه مع مانشستر لسنوات طويلة قادمة.
فيرغسون سعيد بالفتى المعجزة
يشرح اليكس فيرغسون المدرب الرياضي لمانشستر يونايتد ملابسات إلحاق كريستيانو قائلا: عندما لعبنا ماتش في مُواجهة فريق لشبونة بدا اللاعبون في الجديد عنه في حجرة الملابس باهتمام وخلال سفرية الرجوع بالطائرة الى انجلترا ناشدني الجميع بوجوب تسجيله وهو سلوك يوضح نطاق اهتمامهم بموهبته.
وبالفعل لم يخب الفتي النحيل الذي تبدل الى شاب صغير وسيم لم يخب ظن السير فيرغسون وقدم اداء رائعا موسم 2003/2004 أثناء 39 مشاركة مع الفريق احرز خلالها ثمانية اهداف كان احدها المبتغى الاول في ختامي كأس التحالف الانجليزي في مرمى فريق ميلوول ومنحه النقاد جائزة السير وافته المنية بسبي كأفضل لاعب في العالم في اول مواسمه مع مانشستر.
وعلى مصر العليا العالمي ساهم رونالدو احد مكونات منتخب الشبان البرتغالي وشهد نجاحا مماثلا وعنصرا أيا كان في تشكيلة منتخب بلاده الذي دخَل نهائيات اوروبا 2004 وان احبطته الضياع في مُواجهة منتخب اليونان مفاجأة اوروبا أثناء العام وخلال موسم 2004/2005 استمر الفتى المعجزة تأقلمه على نمط الكرة الانجليزية الذي يعتمد على السرعة والقوة الى درجة ان عددا من النقاد توقعوا له النجومية أثناء المواسم القادمة.
ورغم خروج مانشستر خالي الوفاض الموسم السالف الا ان براعة رونالدو في المراوغة وسرعته الرهيبة اضافت العديد من الاثارة الى ماتشات الفريق وجعلت حشود الفريق وعشاقه تعم أرض ملعب الاولد ترافورد لمشاهدة مهارات الفتى المعجزة.
نبذه حياة كرستيانو رونالدو,بيانات لاعب فريق ريال مدريد كرستيانو رونالدو
اعتراف الفيفا بموهبته
يطرح التحالف العالمي لرياضة كرة القدم «الفيفا» مرة واحدة فى السنة منافسة لاختيار افضل لاعبي العالم لتسمية فريق الفيفا المثالي للعالم ولترشيح افضلهم لجائزة افضل نجم شاب في مقتبل العمر في العام وبالفعل كان اسم رونالدو ضمن افضل خمسين لاعبا ثم دخل لائحة افضل اثني عشر لاعبا وتحتوي نفس القائمة اثنين من زملائه بمانشستر يونايتد وهما واين روني الوافد الحديث من نادي ايفرتون والاخر هو الكوري دونغ فانغزو الذي تابعته اعين حشود النادي للمرة الأولى أثناء جولة مانشستر الاخيرة في الشرق الاقصى وامضى الكوري الموسمين الاخيرين في أوساط فريق رويال انتويرب الذي يُعد المعمل الذي يزود مانشستر بالنجوم ويظهر انه قدم اداء مميزا هناك فسجله اليكس فيرغسون في سجل ذلك الصيف.
وتشمل القائمة ايضاً الهولندي اريجان روبن الذي انضم مؤخرا الى صفوف تشلسي البرازيلي الموهوب روبينيو والنيجيري اوبافيمي مارتنز لاعب الانتر والاميركي فريدو ادو مع فريق دي سي يونايتد وايضاً الاسباني كريستيانو فابريجاس مع نادي ارسنال ويتنبأ له النقاد الفوز باحدى الجوائز المقررة.
هناك بمستشفى كروز دي كارفاليو الثلاثاء الموافق 5 شباط 1985 ولد كريستيانو رونالدو في العاشرة وعشرين دقيقا صباحا. كان وزنه جيدا بشكل كبير، أربعة كيلوجرامات، طوله 52 سم. إنه الابن الرابع لماري دولوريس دوس سانتوس وجوزيه دينيس أفييرو بعد كل من هوجو وإلما وكاتيا.
كريستيانو رونالدو
هو هذا الطفل الذي لم يكن من المقرر قدومه للحياة ولكنه أتى ليغير مستقبل حياة أسرته بالكامل. أتى بعد تسع سنين من ولادة أخته كاتيا ليجعل أبويه في حيرة.
يقدم FilGoal.Com كتاب الإيطالي لوكا كاليولي عن كريستيانو رونالدو نجم فريق ريال مدريد والذي عنوانه “أمنية بدون حواجز”.
أخر أحداث في مرتبطة
سكولاري: مدرب جريميو كان لاعبا أجود من كريستيانو رونالدو هل يعادل كريستيانو رونالدو رقمه المخصص قبل عاقبة دور المجموعات؟ حوار – ليونيل يتحدث عن ثلاثي قادر على إتمام حقبة “ميسي – كريستيانو” وصداقة محتملة مع رونالدو لائحة البرتغال – سانتوس يريح كريستيانو رونالدو
ونستعرض في الوقت الحاليّ الحلقة الأولى والتي تسلط الضوء على نشأة رونالدو وإدمانه للكرة في جزيرة ماديرا الأمر الذي جعل أندية العاصمة لشبونة تريده بأي ثمن.
الأسرة
تقول أمه:”قد كانت شقيقتي تعمل في دار أيتام واقترحت خلال الحمل تسميته كريستيانو لو كان ولدا. راقت لي الفكرة، ولكن أنا وزوجي كنا نحب كذلك اسم رونالدو، مثل اسم القائد الأمريكي (رونالد ريجان). لذلك اخترنا اسما مركبا”.
لم تكن ظروف الأسرة في خير حال، صحيح أنهم لم يجوعوا ولكن ظروفهم قد كانت عسيرة جدا. كريستيانو الطفل لم يكن يعي ذلك الشأن كثيرا في الطليعة، فهو يحمل الكرة أدنى إبطه متجولا بها في كل المناطق وفي عمر السادسة دخل مدرسة (بارييروس) الواقعة بجوار الملعب الذي يحمل نفس الاسم ويلعب فيه فريق ماريتيمو.
العشق
لم يكن كريستيانو ينكب على التعليم بالمدرسة ولكنه في نفس الوقت لم يكن طالبا سيئا بشكل كبير. يحصل لاغير على درجات التوفيق الكافية، ولكنه كان مهووسا بالرياضة، حيث تقول ماريا دوس سانتوس إحدى معلمات رونالدو:”منذ هذا النهار الأول قد كانت الكرة هي رياضته المفضلة، إذا لم يجدها يصنع مع زملاءه كرة من الجوارب. في الخاتمة كان يجد الأسلوب الضرورية للعب الكرة أثناء الفسحة”.
لم يقتصر الشأن على لعب رياضة كرة القدم في المدرسة بالطبع لكن كان الوقت الأضخم في الشارع. تقص والدة كريستيانو “بعد أن يبلغ للمنزل كنت أقول له اذهب لغرفتك وانجز واجباتك ولكنه كان يرد بأنه لا يملك شيء يفعله. كنت أنشغل بالطهي ليستغل الإمكانية ليثب من النافذة ممسكا بثمرة فاكهة في يده والكرة تحت إبطه. كان يرجع في التاسعة والنصف عشية”.
مع مرور الوقت بات كريستيانو يهرب من الفصول الدراسية للعب الكرة حيث تحكي دولوريس “معلموه طالبوني بتعنيفه ولكن لم أعاقبه. كان يلزم أن يفعل ما يحبه ليكون لاعبا عظيما”.
الشارع
رونالدو الأمس كان يلعب الكرة في شوارع حي لاكينتا دو فالكاو الفقير، الذي لا يخلو من الحركة المرورية، لهذا فإن الماتشات كان يلزم أن تتوقف لمرور هذه المركبة أو هذه الحافلة أو لإزالة “حجري المرمى”، لعدم تعطيل المرور قبل استئناف اللعب مكررا. كثيرا ما ما تكون تلك المواجهات بين بيت وأخر أو مجموعات مغايرة من الأصدقاء في ماتشات أبدية لا تنتهي.
قد كانت الإشكالية الكبرى تتم حينما تذهب الكرة لحديقة أحد البيوت أو على الارجح تكسر نافذة ما، مثلما وقع مع بيت السيد أجوستينيو الذي كان طول الوقت ما يتوعد الأطفال بقطع الكرة.
بدأ رونالدو في اللعب من من هم أضخم منه سنا ليتعلم الحيل الكروية والفنيات وليصقل كذلك شخصيته. يقول أديلينو أندرادي أحد جيرانه في مرحلة الطفولة “كان لين بالكرة في الشارع طوال هذا النهار. يفعل بها أمورا شيطانيا، كما لو قد كانت الكرة امتدادا لجسمه”.
أندورينيا
في يوم من الأيام حصل رونالدو على إلتماس من ابن عمه نونو الذي كان يلعب في فريق أندورينيا لمشاهدته وسأله ما لو كان يريد الانضمام للفريق. بدأ الطفل الضئيل صاحب الست أعوام في التمرين وقرر المكوث. شعر والداه بالسعادة فكلاهما محب لرياضة كرة القدم، دولوريس تحب نادي سبورتنج لشبوة ودينيس يعشق بنفيكا.
حصل كريستيانو في موسم 1994-1995 وعمره تسع أعوام على أول رخصة رياضية له صادرة من تحالف فونشال للساحرة المستديرة كرة القدم وارتدى فانلة أندورينيا، واحد من الأندية الضئيلة جدا ولكنه تأسس منذ مرحلة، عام 1925، يقصد اسمه “العصفورة”.
كان فرانسيسكو أفونسو هو أول مدرب لرونالدو في قطاع الأشبال ويقول عنه:”الكرة لكريستيانو هي باعتبار الخبز لأي منا. كان سريعا جدا وفنياته مرتفعة. يلعب جيدا على الأيمن واليسار. نحيفا ولكنه أطول من بقية الأطفال في مثل سنه. كان يرغب طول الوقت في الاستحواذ على الكرة وإنهاء الماتشات وحده. عزيمته عظيمة. كان يريد القيام بكل شيء على أجود صورة، ولكنه كان يصاب بالإحباط إذا ما غاب عن ماتش واحدة”.
يتذكر قائد النادي حينها روي سانتوس ماتش في موسم 1993-1994 بين أندورينيا وكاماتشا الذي كان في هذه المرحلة واحدا من أشد فرق الجزيرة. مع عاقبة نصف المباراة الأول كان أندورينيا متأخرا بثنائية، بل ما وقع كما يقول سانتوس:”رونالدو كان في ذروة الامتعاض ويصرخ كطفل أخذ أحدهم منه لعبته المفضلة من على الدكة ولكنه حينما دخل في نصف المباراة الثاني سجل هدفين ليقود فريقه للانتصار 3-2. لم يكن يحب الضياع أبدا لهذا كان ينتحب مع كل هزيمة”.
النحلة تطير للعاصمة
على الارجح لذلك الداعِي أطلقوا عليه لقب “الطفل البكاء” كما تقول أمه. قد كانت دموعه قريبة ويشعر بالضيق ببساطة إن لم يمرر له أحدهم الكرة أو إذا فشل في الالتحاق أو إذا ما كان الفريق يلعب على ضد رغبته، بل ذلك لم يكن اللقب الأوحد الذي أطُلق على رونالدو، فهناك أخر وهو “البيلينيا” والتي تعني “النحلة” لأنه كان دائم النشاط ولا يتوقف.
مر فترة وجيزة وبدأ إسم كريستيانو يبلغ لأهم ناديين في الجزيرة: ناسيونال ماديرا وماريتيمو فونشال. كلاهما كان يريد “النحلة”. قد كانت هناك إمكانية حقيقية للتعاقد مع أي من يوم الاثنين، ولكن فرناندو سوسا العراب الذي اختاره والد رونالدو له لدى ولادته كان مسئولا عن قطاع الشبان بناسيونال حيث يقص “كنت أعرف أنه يلعب الكرة بكل تأكيد فهو مثل ابني ولكن ما لم أكن أعرفه أنه بتلك المهارة. كان مختلفا عن البقية، لهذا عرفت لحظيا أن ذلك الطفل من المحتمل يكون سببا في تخليص أسرته، صرحت مع أمه وقلت لها أن ذلك هو الأمثل له وتوصلت لاتفاق مع أندورينيا”.
يوميء سوسا إلى أن الموضوعات لم تكن سهلة جدا لأن دينيس كان يفضل انتقال ولده لماريتيمو لأن ملعبهم قريب بشكل كبير فيما أن كريستيانو ذاته يحب ماريتيمو الذي لم يتخذ الأعمال الضرورية لضم اللاعب في عملية تجارية لم تكلف ناسيونال ماديرا إلا 20 كرة وطاقمين رياضيين كاملين لفريق الأشبال بأندورينيا. لم تكن أبدا عملية تجارية قياسية ولكن بمرور الوقت بات اسم أندورينيا يعرفه كل محبي كريستيانو، فهو في الخاتمة أول فريق لعب له.
تطور الشأن فيما يتعلق لرونالدو، فبدلا من اللعب على الأراضي الترابية باتت في مواجهته إمكانية للتمرين علي ملعب بعشب صناعي ومزود كذلك بإضاءة ليلية، ذلك بعكس أن المدربين لاحظوا أن نحف اللاعب وعدم تغذيته بصورة مناسبة أمر يلزم مداواته.
يقول أنطونيو ميندوسا مدرب رونالدو في ناسيونال ماديرا:”علمنا لحظيا امتلاكه لمهارات كبرى. خصائصه قد كانت معروفة وواضحة، سرعة التنفيذ والانطلاق والقدرة على المرواغة وقوة التسديد. كرة الشارع علمته الفنيات الضرورية لتجنب الأعداء ومجابهة من أكثر أهمية أضخم منه”.
قد كانت الإشكالية الكبرى فيما يتعلق لميندوسا وباقي مدربي النادي هي جعل كريستيانو يعي أن الساحرة المستديرة رياضة جماعية. لماذا؟ لأن رونالدو كان طول الوقت ما يأخذ الكرة وينطلق بها باتجاه مرمى الخصم دون تمريرها. كان يتجاهل زملائه وكذلك خصومه. لم يكن يقبل الهزيمة أبدا.
يضيف ميندوسا “الفريق كان يتحمله لأنه يسجل العديد من المقاصد. فزنا بكل الماتشات إلى حد ما بفارق هائل”، مشيراً إلى أن أي تأنيب فيما يتعلق الأنانية أو الفردية كان يتم على نحو فردي وليس في مواجهة باقي اللاعبين لأن ذلك ما تتطلبه شخصية رونالدو.
بلغ إسم رونالدو إلى أندية البرتغال الكبرى، لدرجة أن بورتو كان بعد وقت قريب من ضمه، بل هناك رجل عمل على تحويل كل شيء وهو جواو ماركيس دي فريتاس قائد علاقة فريق سبورتنج لشبونة في فونشال والذي لفتت انتباهه موهبة رونالدو.
تقدم فريق سبورتنج لشبونة في جلسات التفاهم على بورتو وبوافيستا وأرسل مبعوثا للحديث مع اللاعب وأسرته، ليترك كريستيانو في الخاتمة طفولته وأسرته والجزيرة. أصبح على “النحلة” أن تذهب للعاصمة.
قد كانت تلك هي المرة الأولى يرتفع فيها سلم الطائرة، لكن للمرة الأولى يترك جزيرة ماديرا. كان ذلك التحدي الأكثر تعقيدا في حياته حينها. رافقه عرابه فرناندو سوسا إلى لشبونة. كان الشأن في أجازة أسبوع الأوجاع عام 1997 بعد أن استكمل رونالدو عامه الثاني عشر.
كريستيانو رونالدو
يقدم FilGoal.Com كتاب الإيطالي لوكا كاليولي عن كريستيانو رونالدو نجم نادري ريال مدريد والذي عنوانه “أمنية بدون حواجز”.
ونستعرض في الوقت الحاليّ الحلقة الثانية والتي تسلط الضوء على التحدي الأول في حياة رونالدو بعد أن بدأت رسميا مسيرته التاريخية مع الساحرة المستديرة.
أخر أحداث في مرتبطة
قرعة الأبطال – موناكو: سنثأر.. دفاع يوفنتوس لن يمنعنا من الالتحاق 11 لاعبا استحقوا التواجد ضمن فريق العام بمنافسات الدوري الإنجليزي توثيق: رونالدو وراموس يريدان ذلك رأس الحربة في نادري ريال مدريد عذرا سيميوني.. فريق ريال مدريد تفوق باستمرار على أتليتكو في أوروبا
طالع الحلقة الأولى من هنا.
هزيل نحيف
اقترب توقيت الامتحان مع نادي سبورتنج لشبوة. كان يفضل الانضمام لبنفيكا ولكن أمه تحب سبورتنج من الصغر وتحلم بأن يصبح ابنها نجما كرويا مثل لويس فيجو، كما أنه لا يمكن أبى إمكانية من أحد كبار العاصمة الذي لديه واحدا من أجود قطاعات الصغار، فمن هناك خرجت أسماء مثل باولو فوتري وفيجو وسيماو سابروسا وبعدها ستخرج أسماء جواو بينتو وريكاردو كواريزما وهوجو فيانا ولويس ناني بقرب رونالدو ذاته.
كان رونالدو مقتنعا بقدرته على إجتياز الامتحان ولكن كان عليه إقناع المدربين. كان الاضطراب في ذروته لدى الوصول لملعب التمرينات وهناك كان يقف باولو كاردوسو وأوسفالدو سيلفا المسئولان عن امتحان اللاعب. كان أول انطباع لديهما هو “إنه نحيف وضعيف”، ولكن حينما بدأت الماتش تحول كل شيء، فابن حي كينتا دو فالكاو راوغ لاعبا وثاني وثالث ثم كرر نفس المرأى مكررا وأتبع الشأن بانطلاقة طويلة مع الكرة.
يقول كاردوسو بخصوص الشأن:”نظرت إلى أوسفالدو وقلت له: إنه مغاير وسيكون لاعبا رائعا. ذلك لم يكن انطباعنا نحن لاغير، لكن أن كل الفتية التفوا بعد المران حوله. كانوا يدركون أنه الأجود”.
في هذا النهار الأتي دخَل كريستيانو اختبارا جديدا في مواجهة صاحب الكلمة الأخيرة اأوريليو بيريرا مدير قطاع الصغار الذي يقول:”لم يقنعني لاغير، لكن أبهرتني موهبته. أظهر نطاق مهارته. قادر على اللعب باليمنى واليسرى وسريع ويمتاز في الرأسيات، ولكن أكثر أهمية شيء كان الإصرار الذي يشع منه. من إتجاه البصر النفسية، كان يبدو كما لو أنه لا يمكن تدميره. لم يخش أحدا، حتى اللاعبين الأضخم سنا منه”.
في 17 نيسان 1997 كتب كل من كاردوسو وسيلفا في تقريرهما بخصوص رونالدو “لاعب صاحب موهبة فائقة للحدود ومتطور فنيا. يلزم إبراز مقدرته على المرواغة من وضعي الاستقرار والحركة”. وصنف المدربان في تقريرهما كريستيانو على خلفية أنه لاعب وسط أو صانع هجمات متقدم. كريستيانو رونالدو دوس سانتوس أفييرو نجح في الامتحان.
كان كل ما يتبقى هو التوصل لاتفاق مع ناسيونال ماديرا وتلك المرة لن يرتبط الشأن بكل تأكيد بـ20 كرة وطاقمي قمصان. رجع كريستيانو إلى الجزيرة بعدما قضى أسبوعا في العاصمة لينتظر تحديد مصيره. في هذه المرحلة كان ناسيونال مدينا لسبورتنج بنحو 22 ألف و500 يورو وبات واضحا أن عملية تجارية كريستيانو قد تشارك في تصفية ذلك الدين.
القلة سيقول أن 22 ألف و500 يورو في مقابل لاعب في مثل سن رونالدو بهذه الحقبة الزمنية يعد ضربا من الجنون، ولكن فريق سبورتنج لشبونة كان عازما على ضم كريستيانو لذلك لم يشكل الشأن مانعا خاصة بعدما أعطى بيريرا تقريره الأخير الذي رفعه لمجلس الادارة وأتى فيه “بصرف النظر عن أن قيمة ما سيدفع في الفتى قد تظهر زيادة ولكن موهبته عظيمة وأظهر مهارات عظيمة في الامتحانات في مواجهة المدربين. سوف يكون استثمارا كبيرا بهدف المستقبل”.
الجحيم
انتقل كريستيانو للعيش في مكان الإقامة الذي شيده النادي خصيصا للفتية الذين يأتون من مناطق مغايرة بالبلاد والذي يحدث داخل أرض ملعب جوزيه ألفالادي بقرب ثلاثة ملاعب مران ويتكون من سبعة قاعة وقاعة لمشاهدة التلفاز. كان رونالدو هو الأصغر سنا وتساهم الحجرة مع كل من فابيو فيريرا وجوزيه سيميدو وميجيل بايتشاو.
كان يومه منظما بصورة هائلة، المكوث حتى الخامسة في المدرسة وبعدها يذهب للتمرينات. كان هذا النهار الأول في المدرسة مأساويا فيما يتعلق لطفل كينتا دو فالكاو. يبلغ متأخرا وحينما ينطق اسمه يسمعه بقية الفصل يضحك ويسخر منه. اللهجة التي يتحدث بها رونالدو تخص ماديرا وهي تظهر فقيرة وريفية. إنها مغايرة على الإطلاق عن البرتغالية التي تستخدم في العاصمة، كما لو قد كانت لغة أخرى غريبة. يفقد كريستيانو أعصابه ويهدد مدرسته بمقعد.
لم يتوقف الشأن نحو ذلك لأنه سب مدرب إلتماس منه تطهير قاعات الملابس حيث رد عليه باعتزاز “أنا لاعب في سبورتنج ولا يلزم أن أجمع القمامة من على الأرض”، ولكن كان الشأن بدون جدوى حيث حصل على جزاء مثالية تمثلت في تركه العديد من ماتشات دون اللعب. كان يذرف الدمع. يذرف الدمع كثيرا. يومياً إلى حد ما. كان الشأن صارما.
يقول كريستيانو ذاته عن هذه المرحلة:”كان الشأن صارما. أصعب أوقات حياتي الرياضية وأكثرها تعقيدا”. كان يجابه مشاكل في التأقلم على من هم حوله والحياة في الأكاديمية والقواعد وضغط العيش في مدينة هائلة. كل الموضوعات مغايرة فيما يتعلق لفتى ماديرا. كل الموضوعات معقدة. لشبونة قد كانت كوكبا مختلفا فيما يتعلق له. قد كانت المكالمات الهاتفية لوالدته مرتين أو ثلاثة في الأسبوع هي الوحيدة التي جعلته يشعر بالألفة حتى ولو كان ينتحب أيضاً خلالها.
باستمرار ما لعبت والدة كريستيانو دورا في حياته. ذلك ليس تخمينا لكن كل من ظهروا في حياة رونالدو تحدثوا ذلك ومنهم أوريليو بيريرا الذي يفسر الشأن “كان لها دورا حاسما في تكوينه، في العديد من الأحيان وقفت بجانبنا وليس بقرب ابنها. ساعدتنا وساعدت ابنها ايضاً لأجل أن يصبح لاعبا أمثل”.
تكفي الدلالة إلى أن كريستيانو كان أحيانا لا يرجع لمكان الأكاديمية، لكن بال أكثر من  مرة في ترك لشبونة وعدم الرجوع من جديد. كان العام الأول باعتبار جحيم، ولكن رويدا رويدا بدأت الموضوعات في التحول.
يقول رونالدو بنفسه:”اللحظات العسيرة هي التي تعلمك أشياء بشأن نفسك. يلزم أن تتحلى بالشدة وتعرف ما الذي ترغب فيه”، فيما يضيف كاردوسو “كان يملك حلم في حياته. يريد أن يصبح شخصا هاما. لاعبا محترفا”.
الهوس
كان ليونيل بونتيس (أحد مدربي التحالف السكندري الموسم الماضى) أحد مسئولي قطاع الصغار بسبورتنج أحد المكونات التي لعبت دورا كبيرا في تأقلم رونالدو على الظروف بالحديث معه سواء بالقوة أو اللين  متى ما استدعت الاحتياج لأنه كان يتفهم شخصيته بشكل ملحوظ.
يقول بونتيس:”رونالدو كان يرغب أن يكون الأجود في كل شيء، تنس الطاولة والتنس والبلياردو ورمي السهام وسباقات السرعة. كان يملك نهم الفوز في أي رياضة يمارسها. أظن أن ذلك هو ما أوصله إلى حيث يبقى هذه اللحظة. هذه الأسلوب التي يعمل بها ورغبته باستمرار في تقصي المزيد والمزيد”.
كان يتضح بعض الأحيان في الواحدة بعد منتصف الليل بصالة الألعاب الرياضية وهو يمارس تمارين رفع الأثقال دون بيان. إن لم يقدر على من ذلك كان يقوم بتدريبات البطن والضغط في غرفته أو يعلق أوزانا في كاحليه لتجميل مهارة المراوغة يملك. بينما كان يذهب فيه لاعبو الفريق للاستحمام بعد ختام المران، كان يوجد على أرض الملعب للتمرين على الركلات الحرة”.
يومياً أحد كان يعمل كجامع كرات في ماتشات الفريق الأول على ملعبه. هكذا يستطيع بصيرة الأسماء العظيمة عن قرب والشعور بحماس الملعب. الموضوعات قد كانت تتطور كثيرا ولكن.
تسارع الفؤاد
تقدم الأكاديمية إرشادات جلية جدا فيما يتعلق اللاعبين وتتابع نموهم البدني عبر فريق طبي مختص. على طريق المثال أجروا دراسة بشأن الغزارة العظمية المخصصة برونالدو لمعرفة كم سوف يكون طوله حينما ينضج ووصلوا إلى أنه سيتخطى 185 سم، سوى أنه حينما كان عمر كريستيانو 15 عاما مراقبة الأطباء إشكالية جادة،إنه يتكبد من تسارع في ضربات الفؤاد!
تقص أمه أثناء حوار مع جريدة (صن) “أخبرونا في النادي أن قلبه يدق أسرع من الضروري في وضع السكون. كان يلزم أن أوقع العديد من الأوراق لأجل أن يخضع لعملية. قد كانت عملية جراحية بالليزر لإصلاح المساحة المصابة وعقب العديد من أيام كان كريستيانو في المنزل. كنت أخشى أن يضطر لترك الساحرة المستديرة، ولكن مرت الأيام وعاد في الخاتمة ليتدرب مع زملاءه”.
مع وصول كريستيانو إلى سن الـ16 بات أكثر أهمية لاعبي أكاديمية سبورتينج دون أسفل شك فهو اللاعب الأوحد في تاريخ النادي الذي لعب في نفس الموسم لفرق تحت 16 و17 و18 عاما والفريق الثاني والفريق الأول.
حدث كريستيانو في شهر أغسطس 2001 على أول عقد له كلاعب احترافي بمدة أربع أعوام وراتب ثمنه ألفي يورو كل شهر وشرط جزائي ثمنه 20 مليون يورو. يترك موضع الإقامة ويذهب للعيش في نزل بقلب لشبونة حتى تمكن من اختيار شقة وتأجيرها لأجل أن يقوم باستضافة أي فرد من أسرته يريد القدوم لزيارته.
بدأت حياة الفتى في التحول وجرى فيها التحويل الأكثر أهمية حينما ترك وكيله جوزيه فيجا ووضع مسيرته بين يدي جورجى مينديش. بعدها أتى الروماني من أصل مجري لازلو بولوني لتمرين الفريق الأول في شهر أغسطس 2001 وتمكن في موسمه الأول من الفوز ببطولة الدوري وكأس البرتغال ليفكر في لاعبي الأكاديمية وإمكانية تصعيدهم، ولكن كريستيانو سيجب عليه الانتظار لبعض الوقت.
إنه الأول من تموز عام 2002. أول يوم لكريستيانو كلاعب في الفريق الأول بعد أن استدعاه المدرب الروماني لازلو بولوني بجوار ثلاثة لاعبين من الفريق الثاني وهم كوستوديو وكارلوس مارتينيس وبايتو، وهذا لخوض مرحلة التجهيز.
كريستيانو رونالدو
يقدم FilGoal.Com كتاب الإيطالي لوكا كاليولي عن كريستيانو رونالدو نجم نادري ريال مدريد والذي عنوانه “أمنية بدون حواجز”.
ونستعرض في الوقت الحاليّ الحلقة الثالثة والتي تتناول ظهور رونالدو على المسرح تحت الأضواء لأجل أن تتعرف البرتغال على ملهما الحديث
مستجدات مرتبطة
هل تعرف الاسم الأول لهؤلاء النجوم؟ قبل الكلاسيكو – جوارديولا: أعلم جيدا صعوبة مجابهة نادري ريال مدريد في ملعبه نجم يونايتد الماضى: راشفورد ليس بعيدا عن مستوى رونالدو ونيمار كونتي: كوستا يدخر المقاصد لنهاية الموسم
طالع الحلقة الأولى من هنا، والثانية من هنا.
الروماني
تتجاوز خمسة أيام ويأتي توقيت الماتش الأولى في مواجهة ساموكينسي أحد الفرق المتواضعة بسيتوبال ليفوز سبورتينج لشبونة بتسعة غايات نقية قبل أن ينتصر على فريق ريو مايور بخماسية نقية في ماتش تألق فيها رونالدو وسجل.
حتى ذلك الحين كان رونالدو يلعب كرأس حربة ولكن المدرب قرر وضعه في الناحية اليسرى لاستغلال سرعته ولأنه بدنيا لم يكن مستعدا لمجابهة دفاع المنافسين. كرر بولوني نفس التجربة في 14 شهر يوليو على ملعب جوزيه ألافالادي خلال مجابهة اوليمبيك ليون بطل دولة فرنسا.
اختتمت تلك الماتش بالتعادل من أجل لمثله وسمحت للجمهور باكتشاف جوهرة قطاع الصغار الحديثة وأيضاً الصحف حيث كتبت صحيفة (ريكورد) المحلية “اهتمام، ذلك الفتى يعلم كيف يراوغ ويمر ولديه حس تهديفي”.
الحقيقة أن رونالدو، الذي كان قبلها بشهور ضئيلة مجرد جامع للكرات، لعب ماتش جيدة جدا وسجل هدفا ألغاه الحكم على نحو غير مستحق. بعدها بأقل من أسبوع واجه سبورتينج لشبونة فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، ماتش اختتمت بالتعادل بثنائية لمثلهما.
ثقة استثنائية
تلك المرة كان مستوى كريستيانو استثنائيا. بعد الماتش كان الجميع يريد فعل مقابلات معه وداخل المساحة المختلطة أطلق رونالدو صاحب الـ17 عاما تلك الإفادات الواثقة “الأعضاء لم يروا شيئا من رونالدو الحقيقي. إنها مجرد مستهل”.
يسكب المدرب الماء على النار لإخماد أي حماس زائد ويقول:”رونالدو شاب في مقتبل العمر يملك مهارات جيدة ولكنه ليس لاعبا كبيرا”، ثم تأتي ماتش أخرى في مواجهة ريال بيتيس وفي الدقيقة 77 يجري بولوني أربعة تغييرات شملت دخول رونالدو مرتديا التي شيرت رقم 28. قد كانت الحصيلة توميء لتقدم سبورتينج بثنائية لواحد ولكن قبل عاقبة الماتش تعادل الفريق الإسباني، ثم وقع ما وقع في الدقيقة 91 حيث سجل رونالدو من المحتمل واحدا من أروع أهدافه ووصفته الكتابة الصحفية البرتغالية حينها بأنه “عمل فني”.
شارك ذلك المقصد في إزاحة العديد من الاضطراب الذي كان يشعر به كريستيانو في الفريق الأول. كان يشك قبل إحداث هذا المقصد بأنه على الارجح لا يكون على قدر المستوى. على الارجح يكون كل ذلك مجرد غير صحيح وأنه مجرد فتى أتى للتمرين مع الكبار. في هذه اللحظة تبدل هذا الإحساس وحل محله الثقة حيث بدأ رونالدو يعلم رويدا رويدا ما هو قادر على فعله.
رسميا
قد كانت أول ماتش حكومية يخوضها كريستيانو في منافسات الدوري البرتغالي في السابع من تشرين الأول عام 2002. ماتش بين بطل اللقب وموريرنسي الصاعد مؤخرا. ليست ماتش رائعة ولكنها الحكومية الأولى التي يخوضها مع فريقه كلاعب رئيسي ويسجل فيه هدفا رائعا بات بفضله أصغر هداف في تاريخ نادي سبورتنج لشبوة بـ17 عاما وثمانية شهور ويومين.
وصف معلقو قناة (سبورت تي في) التي تبث الماتش ذلك المقصد وهم يصرخون بأنه “كبير وأستاذي ولا يصدق، كل الصفات لا تنفع لوصف ما فعله فتى سبورتينج”. قد كانت الدقيقة 34 ويتلقى رونالدو تمريرة بالكاحل من تونييتو ليراوغ اثنين من اللاعبين قبل أن ينفذ أخرى ثالثة على حواجز مساحة العقوبة قبل أن يضع الكرة في الشباك.
احتفل كريستيانو بنزع قميصه، الذي كان يلبس تحته قميصا أبيضا، احتضن زملائه وذهب للمدرجات، ولكن عرض صاحب التي شيرت رقم 28 لم ينته، حيث سجل المقصد الثالث برأسية رائعة في مواجهة أنظار أمه التي شعرت ببعض الدوار في المدرجات وكادت تفقد وعيها من فرط الفرحة.
بات رونالدو طفل الحشد المدلل ولكن خط إنقضاض سبورتينج تحت قيادة بولوني كان تنافسيا بصورة عظيمة (جارديل وكواريزما وجواو بينتو وتونييتو ونيكولاي). مع خاتمة الموسم كان رونالدو ساهم في 25 ماتش من بينها 11 لاغير كأساسي حيث سجل ثلاثة مقاصد في بطولة الدوري واثنين بالكأس. لم يكن موسما رائعا فيما يتعلق لسبورتينج حيث خرج من الدور التمهيدي بدوري الأبطال على يد إنتر ميلان وخرج من كأس اليويفا على يد بارتيزان بلجراد الصربي ومن ربع ختامي كأس البرتغال في مواجهة نافال في الوقت الذي لم يستطيع فيه من الحفاظ على لقب منافسات الدوري حيث أكمل المنافسة في الترتيب الثالث على بعد 27 نقطة من بورتو البطل و16 ممن الوصيف بنفيكا.
يرحل بولوني عن تمرين الفريق ويأتي المدرب الحديث فرناندو سانتوس (بطل يورو 2016) الذي في مرة سابقة له الفوز مع بورتو بلقب منافسات الدوري قبل وصول جوزيه مورينيو. لم يكن كريستيانو يعرفه جيدا ولكنه سمع عن شخصيته القوية وحبه للكرة. كان من بين أول الإفادات التي قالها سانتوس هذا الذي يرتبط بمستقبل كريستيانو وسط أخبار كاذبة عن فرصة رحيله حيث أفاد:”إنه لاعب مهم فيما يتعلق لنا”.
تطلع إفادات مماثلة من كريستيانو عن رغبته في المكث حيث قال “أرغب في عون الفريق بكل قوتي بهدف التتويج بالألقاب التي ضاعت منا. أرغب في أن بات بطلا مع سبورتينج حيث أتواجد منذ كان عمري 12 عاما، إذا رحلت دون ألقاب سوف يكون الشأن مرا، سنرى ما الذي سيخفيه لنا المستقبل”.

كريستيانو رونالدو دوس سانتوس أفييرو (بالبرتغالية: Cristiano Ronaldo dos Santos Aveiro)، (مواليد 5 فبراير 1985)[3]، المعروف بـ كريستيانو رونالدو. هو لاعب كرة قدم برتغالي يلعب في مركز الجناح الأيسر والهجوم مع نادي يوفنتوس الذي يشارك في الدوري الإيطالي لكرة القدم وهو حالياً قائد منتخب البرتغال لكرة القدم، وهو الهداف التاريخي لمنتخب بلاده[4] ونادي ريال مدريد.[5] يُعتبر رونالدو حسب الكثيرين وبناءً على الكثير من الإستفتاءات أحد أفضل اللاعبين في جيله، بل وحتى في تاريخ لعبة كرة القدم،[6][7][8][9][10][11] وقد اختاره الإتحاد البرتغالي لكرة القدم أفضل لاعب في تاريخ البرتغال مطلع عام 2015،[12] وهو أكثر من سجل أهدافاً منذ بداية القرن الحادي والعشرين.[13]

كما يُعتبر كريستيانو رونالدو سادس أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم بعد انتقاله من نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي إلى نادي ريال مدريد الإسباني في صفقة انتقال بقيمة 80 مليون £ (94 مليون €/131.6 مليون $). وبالإضافة إلى ذلك فهو يمتلك عقد تاريخي مع نادي ريال مدريد والذي يدفع له 25.5 مليون € (31.7 مليون $) خالية من الضرائب سنوياً حتى 2021، بعد اتفاقه مع النادي حول بنوده في نوفمبر 2016[14] بدلاً من عقده السابق الذي كان ينتهي في صيف 2018 والذي كان يتقاضى بموجبه 17 مليون € سنوياً.[15] مما يجعله واحداً من لاعبي كرة القدم الأعلى أجراً في العالم.[16] وتبلغ قيمة فسخ عقد اللاعب 1 مليار € (1.355 مليار $)[17][18]

بدأ رونالدو مسيرته كلاعب في نادي شباب أندورينها، حيث لعب لموسمين، قبل أن ينتقل إلى نادي ناسيونال ماديرا[19] في عام 1997، خطا كريستيانو رونالدو خطوة كبيرة بانتقاله إلى نادي سبورتينغ لشبونة أحد عمالقة البرتغال واشتعلت موهبة رونالدو فيه ما أدى إلى اهتمام مدرب نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي السير أليكس فيرغسون، والذي جلبه بمبلغ 12.24 مليون £ (15 مليون € – 20.3 مليون $) سنة 2003. في الموسم التالي، فاز رونالدو بأول ألقابه مع النادي وهو كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم. ولعب أيضًا مع المنتخب البرتغالي أول بطولة أوروبية وذلك في بطولة كأس الأمم الأوروبية 2004 وسجل أول أهدافه في المباراة الافتتحاية ضد المنتخب اليوناني. وساعد منتخبه للوصول إلى الدور النهائي، وأختير ضمن تشكيلة نجوم كأس الأمم الأوروبية لهذه المسابقة.

أصبح رونالدو أول لاعب يجمع بين الجوائز الأربعة لكل من جمعية لاعبي كرة القدم المحترفين (PFA) وجمعية كتاب كرة القدم (FWA)، وذلك سنة 2007. سنة 2008، فاز رونالدو بلقب دوري أبطال أوروبا مع نادي مانشستر يونايتد، واختير أفضل مهاجم وكذلك لاعب البطولة وأيضًا هداف البطولة بـ8 أهداف، فضلاً عن فوزه بالحذاء الذهبي، وتم ذكر اسمه في تشكيلة الفريق المثالي لفيفا فيفبرو التي يتم اختيارها من قبل النقابة الدولية للاعبي كرة القدم المحترفين (FIFPro)، وفاز أيضًا بجائزة أفضل اللاعب في العالم المقدمة من مجلة وورد سوكر (World Soccer)، وبجائزة أونزي الذهبية.[20][21] بالإضافة إلى جائزة أفضل لاعب كرة قدم في العالم، وكذلك أصبح أول لاعب في مانشستر يونايتد يفوز بجائزة الكرة الذهبية منذ 40 عامًا بعد آخر تتويج لجورج بست سنة 1968 ليصبح ثالث لاعب برتغالي يفوز بالجائزة.[22] رونالدو حمل التميز كونه أول لاعب فاز بجائزة بوشكاش وذلك بعد تسجيله هدفاً رائعاً من على بعد 40 ياردة ضد نادي بورتو البرتغالي في مباراة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.[23] وكما توج كريستيانو رونالدو بجائزة الكرة الذهبية قبل دمجها في 2008،[24]، توج كريستيانو بنسخة كرة الفيفا الذهبية الجديدة لعام 2013.[25]، كما توج رونالدو بكرة الفيفا الذهبية لعام 2014 كأفضل لاعب في العالم للمرة الثانية على التوالي، ثم فاز بكرته الذهبية الرابعة عام 2016 في أول نسخة للجائزة بعد رجوعها لحلتها القديمة وانفصالها عن الفيفا وتفرد المجلة بها.[26]

بعد انتقاله سنة 2009 إلى نادي ريال مدريد، في الموسم الثاني، أصبح رونالدو أفضل هداف في موسم واحد في تاريخ ريال مدريد بعد تسجيله 53 هدف، متجاوزًا حصيلة الهداف السابق للنادي المجري فيرينك بوشكاش بـ49 هدف. وحطم رونالدو كذلك الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة في موسم واحد في الدوري الإسباني برصيد 40 هدف متجاوزاً كل من لاعب أتلتيك بيلباو السابق تلمو ثارّا ولاعب ريال مدريد السابق هوغو سانشيز (38 هدف) عامي 1951 و1990 على التوالي. في 24 مارس 2012، أصبح كريستيانو رونالدو أسرع لاعب يسجل 100 هدف في الدوري الإسباني بعد تسجيله هدفين أمام نادي ريال سوسيداد.[27] رونالدو حطم رسمياً رقمه السابق بـ40 هدف في موسم واحد ليصبح أول لاعب في تاريخ كرة القدم يسجل 40 هدف مرتين متتاليتين في البطولات الأوروبية الكبرى. كما حطم رونالدو الرقم القياسي المسجل باسم المجري فيرينتس بوشكاش في صدارة الهدافين على مر تاريخ ريال مدريد عند المباراة رقم 100 بعد تسجيله هدفًا في مرمى نادي غرناطة.[28] واستطاع كريستيانو في 24 مايو 2014 من الفوز بنهائي دوري أبطال أوروبا 2014 للمرة الثانية في تاريخه محققًا رقمًا قياسيًا في البطولة وهو تسجيل 17 هدف في موسم واحد. في كأس العالم لكرة القدم 2014 سجل كريستيانو رونالدو هدفه ال50 مع منتخب البرتغال وهو مواصلة للرقم القياسي الذي حطمه بالهدف رقم 47. وفي عام 2016 منح كريستيانو فريقه ريال مدريد اللقب الحادي عشر أوروبياً، بعدما فاز مع الفريق بنهائي دوري أبطال أوروبا 2016. ثم منح بلاده بفوزه بكأس أمم أوروبا على حساب المنتخب الفرنسي المستضيف بهدف دون مقابل في الأشواط الإضافية. وينهي تلك السنة الرائعة بقلب الكرة الذهبية. وفي عام 2017 ساهم كريستيانو بفوز فريقه ريال مدريد باللقب الثالث والثلاثون في الليغا بعد غياب 5 سنوات، ومنح فريقه اللقب الثاني عشر أوروبياً والثاني على التوالي، بعدما فاز مع النادي الملكي بدوري أبطال أوروبا 2017، حيث كان حاسمًا في تلك البطولة بتسجيله 5 أهداف في مبارتي ربع النهائي ضد بايرن ميونخ ثم ألحقها بهاتريك في نصف النهائي على أتلتيكو مدريد ثم ختمها في النهائي بهدفين من أصل أربعة أهداف في شباك يوفنتوس. حصل رونالدو على جائزة الأفضل المقدمة من الفيفا لأفضل لاعب في العالم للمرة الثانية على التوالي بسبب أداءه في موسم 2016–17. وحصل رونالدو على جائزة الكرة الذهبية المقدمة من مجلة فرانس فوتبول الفرنسية للمرة الثانية على التوالي والخامسة في تاريخه ليعادل ميسي ويصبحان أكثر لاعبان فازا بالجائزة عبر التاريخ.[29][30]

محتويات
1 نشأته وحياته
2 مسيرته الكروية
2.1 بدايته المبكرة
2.2 سبورتينغ لشبونة
2.3 مانشستر يونايتد
2.3.1 2003–2006 : حامل الرقم (7)
2.3.2 2006–2009 : أسطورة من أساطير مانشستر يونايتد
2.4 ريال مدريد
2.4.1 2009–2010 : البدايات في الدوري الإسباني
2.4.2 2010–2011 : موسم الأرقام القياسية
2.4.3 2011–2012 : تطور كريستيانو رونالدو
2.4.4 2012–2013 : هيمنة وألقاب شخصية بدون ألقاب جماعية
2.4.5 2013–2014 : الكرة الذهبية الثانية ودوري أبطال أوروبا وهدافه التاريخي
2.4.6 2014–2015 : مكينة تهديفية خالية من البطولات
2.4.7 2015–2016 : هدّاف ريال مدريد التاريخي وبطل أوروبا مع النادي والمنتخب
2.4.8 2016–2017 : 400 هدف مع ريال مدريد والثانية عشر
2.4.9 2017–2018 : الكرة الذهبية الخامسة وبطل أوروبا للمرة الخامسة
2.5 يوفنتوس
3 مسيرته الدولية
3.1 بداياته
3.2 يورو 2004
3.3 الألعاب الأولمبية 2004
3.4 كأس العالم 2006
3.5 يورو 2008
3.6 كأس العالم 2010
3.7 يورو 2012
3.8 كأس العالم 2014
3.9 يورو 2016
3.10 كأس القارات 2017
3.11 كأس العالم 2018
4 التنافس مع ميسي
5 خارج كرة القدم
5.1 الحياة الشخصية
5.2 النشاطات الخيرية
5.3 المتحف
5.4 الثروة
5.5 الرعاية
5.6 الأزياء
5.7 الإعلام
6 الإحصائيات
6.1 النادي
6.2 المنتخب
7 الإنجازات
7.1 الإنجازات الجماعية
7.1.1 مع الأندية
7.1.2 مع المنتخب
7.2 الإنجازات الفردية
7.2.1 الجوائز
7.2.2 الأداء
7.2.3 الأوسمة
7.3 أرقام قياسية
8 المراجع
9 وصلات خارجية
نشأته وحياته
ولد كريستيانو رونالدو يوم 5 فبراير 1985 في سانت أنطونيو، وهو حي من أحياء مدينة فونشال، ماديرا، وهو الطفل الأصغر من ماريا دولوريس دوس سانتوس أفيرو، والتي تعمل طباخة. وجوزي دينيس أفيرو ويعمل بستاني المدينة.[31] سمي كريستيانو باسم “رونالدو” بسبب حب والده للرئيس الأميركي الأسبق رونالد ريغن جعله يطلق اسم “رونالدو” على ابنه، حيث أن “رونالد” في الإنكليزية توازي “رونالدو” في البرتغالية،[32] وله ثلاث إخوة هم الأخ الأكبر هوغو والأختان إلمّا وليليانا كاتيا.[3] جدة الأم واسمها إيزابيل أصولها من الرأس الأخضر.[33]

مسيرته الكروية
بدايته المبكرة
في السن الثامنة، لعب كريسيتانو رونالدو لنادي أندورينها للهواة، حيث كان والده هو مدرب الفريق. في عام 1995، وقع رونالدو مع نادي ناسيونال ماديرا المحلي على الرغم من أن نادي بورتو وبوافيستا كانا يريدان ضمّه لكن والده رفض، لأنه ما زال شاباً صغيراً. كل الأندية التي تعاملت معه أعجبت بموهبته بالنسبة إلى عمره بالإضافة إلى نضج عقله وعدم تهوره. وبعد فوزه باللقب ذهب لإجراء التجارب لثلاثة أيام في نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي، وبعد نجاحه في الاختبارات وقعوا معه عقد مقابل مبلغ لم يكشف عنه.[34]

سبورتينغ لشبونة
إنضم رونالدو إلى قائمة اللاعبين الشباب للتدريب في أكاديمية سبورتينغ (Academia Sporting)، وهي أكاديمية لكرة القدم، تتواجد في مدينة ألكوشيتي المجاورة، وهو اللاعب الوحيد الذي لعب في كل الفئات السنية لنادي سبورتينغ (تحت 16، تحت 17، تحت 18، الفريق ب، الفريق الأول) كل ذلك ضمن موسم واحد.[35] سجل أول أهدافه في أول مباراة له في الفريق الأول بالدوري المحلي يوم 7 أكتوبر 2002 بعد توقيعه ثنائية. والتي فاز بها نادي سبروتينغ بـ3–0 على نادي موريرنسي، في حين تميز مع منتخب البرتغال للشباب في بطولة أوروبا تحت 17 سنة عام 2002.[36]

في سن 15 تم تشخيص حالة رونالدو بتسارع نبضات القلب، وهي حالة كادت أن تجبره على التخلي عن كرة القدم. ولكن بعد خضوعه لعملية جراحية ناجحة عاد إلى ممارسة كرة القدم بصفة عادية.[37] في نوفمبر 2002، دعي رونالدو إلى ساحة تدريب نادي أرسنال الإنجليزي لندن كولني، لتلبية دعوة المدرب الفرنسي أرسين فينغر وجهازه الفني.[38] فينغر، الذي كان يرغب في التعاقد مع لاعب خط الوسط كان قد رتب للقاء ممثلين عن رونالدو (اقترحه على مدرب ناديليفربول جيرارد هولييه) وتمت مناقشة نقله في الأشهر اللاحقة [39] غير أنه جاء اهتمام مدرب نادي مانشستر يونايتد السير أليكس فيرغسون في صيف 2003، عندما هزم نادي سبورتينغ نادي المان يونايتد 3–1 في مباراة افتتاح ملعبه خوسيه ألفالادي في لشبونة. بعد إعجاب لاعبي مانشستر يونايتد بأداء رونالدو، الذين حثوا المدرب فيرغسون على التعاقد معه لخلافة رحيل نجمهم الشهير الجناح الإنجليزي ديفيد بيكهام نحو ريال مدريد.

مانشستر يونايتد
2003–2006 : حامل الرقم (7)

رونالدو يلعب ضد نادي تشيلسي
أصبح رونالدو أول لاعب برتغالي يوقع في صفوف نادي مانشستر يونايتد بعقد قدر بـ15 مليون € (12.24 مليون £ بعد موسم 2002–03).[40][41] طلب في البداية رقم 28 (الرقم الذي كان يرتديه مع نادي سبورتينغ لشبونة) حيث أنه كان لا يريد ضغوطات توقعات ومراهنات الجماهير المرتبطة بالرقم “7” الذي ارتداه أفضل اللاعبين وأشهرهم في النادي مثل جورج بست، براين روبسون، إريك كانتونا، وأخرهم ديفيد بيكهام، لكن نظرة المدير الفني أليكس فيرغسون الثاقبة جعلته يرفض إعطاؤه هذا الرقم المهمش، حيث رأى فيه صورة نجم المستقبل وأصر على إعطاؤه الرقم 7.[42] حيث ذكر رونالدو في حديث له: “بعد انضمامي، طلب المدرب أي رقم أريد. قلت 28.’ لكن فيرغسون قال:’لا، أنت تسير لتكون حامل رقم (7). والقميص الشهير كان مصدرًا إضافيًا للحافز. اضطررت أن اترقى إلى مستوى هذا الشرف”[43]

دخل رونالدو أول مباراة له كبديل في الدقيقة 60 حيث ساهم في تحقيق فوز كبير 4–0 على نادي بولتون واندررز. وسجل رونالدو أول أهدافه لنادي مانشستر يونايتد من ركلة جزاء ساهمت في فوز ناديه على نادي بروتسموث 3–0 يوم 1 نوفمبر 2003. أنهى رونالدو أول موسم له مع مانشستر يونايتد بتسجيله هدف الفوز في نهائي كأس الإتحاد الإنجليزي في مرمى نادي ميلوال.[44]

سجل كريستيانو رونالدو لنادي مانشستر يونايتد الهداف 1000 في تاريخ النادي ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز (Premier League) يوم 29 نوفمبر 2005 في مباراة نادي ميدلزبره التي خسروها بـ4–1.[45] وسجل 10 أهداف في مختلف المسابقات مما أدى إلى تصويت الجماهير والمشجعين عليه ليفوز بأول ألقابه الشخصية المتمثلة في أفضل لاعب شاب سنة 2005. حصل كريستيانو رونالدو لأول مرة على بطاقة حمراء في لقاء القمة الذي جمع بين مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي في 14 يناير 2006 (خسر المان يونايتد 3–1) بعد ركله للاعب المان سيتي أندي كول.

فاز رونالدو بكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة وهي ثاني ألقابه في كرة القدم الإنجليزية في موسم 2005–06، بعد أن سجل الهدف الثالث لنادي مانشستر يونايتد والذي ساهم في النتيجة (3–0) في مرمى نادي ويغان أثلتك.[46]

2006–2009 : أسطورة من أساطير مانشستر يونايتد

رونالدو مع نادي مانشستر يونايتد موسم 2006–07
موسم 2006–2007 أثبت رونالدو أنه سنة تحول في أداء ومستوى رونالدو، حيث كسر حاجز 20 هدف وحصل فيه على لقب الدوري الأول له مع نادي مانشستر يونايتد. في نوفمبر وديسمبر 2006، حصل رونالدو على التوالي على جائزة لاعب الشهر في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، ليصبح بذلك ثالث لاعب في تاريخ الدوري الممتاز يحصل على الجائزة مرتين متتاليتين بعد دينيس بيركامب سنة 1997 وروبي فاولر سنة 1996.[47][48] سجل هدفه 50 مع نادي مانشستر يونايتد ضد جاره مانشستر سيتي يوم 5 مايو 2007 والذي جعل اليونايتد يفوز بلقب الدوري الممتاز الأول منذ أربع سنوات مضت، مما جعله يحصل مرة أخرى على جائزة أفضل لاعب شاب في نهاية السنة. على الرغم من الشائعات التي انتشرت في شهر مارس 2007 أن نادي ريال مدريد الإسباني كان على استعداد لدفع مبلغ لم يسبق له مثيل يقدر بـ80 مليون € (54 مليون £) لرونالدو.[49] لكن رونالدو قطع الشك باليقين عندما وقع على عقد يمتد لخمس سنوات، بمبلغ بقدر بـ120 ألف £ أسبوعيًا، تمديدًا مع مانشستر يونايتد، مما جعله اللاعب الأغلى في تاريخ النادي.[50][51]

بدأ رونالدو موسم 2007–08 ببطاقة حمراء بعد أن وجه لكمه للاعب نادي بورتسموث ريتشارد هيوز أثناء المباراة الثانية لنادي مانشستر يونايتد خلال الموسم والتي حرمته من لعب ثلاث مباريات.[52] وبعد تلك الحادثة ذكر رونالدو أنه تعلم الكثير من تلك التجربة وأنه لن يترك اللاعبين يستفزونه في المستقبل.[53] بعد أن سجل رونالدو هدف المباراة الوحيد ضد نادي سبورتينغ، سجل رونالدو أيضًا هدف الفوز في الوقت بدل الضائع في مبارة العودة مما جعله يتصدر مجموعته في دوري أبطال أوروبا.[54]

رونالدو وكارلوس تيفيز قبيل مباراة دوري أبطال أوروبا.
أنهى رونالدو بالمركز الثاني في جائزة الكرة الذهبية سنة 2007 والتي توج بها كاكا[55]، والمركز الثالث في جائزة أفضل لاعب في العالم، وراء اللاعب ريكاردو كاكا المتوج وليونيل ميسي.[56]

سجل رونالدو أول هاتريك له مع نادي مانشستر يونايتد مساهمًا في الفوز 6–0 ضد نادي نيوكاسل يونايتد على مسرح الأحلام أولد ترافورد في 12 يناير 2008، أوصل ناديه إلى المراتب الأولى في الدوري الإنجليزي.[57] أما في دوري أبطال أوروبا في دور الستة عشر فقد تعادل 1–1 ضد نادي ليون الفرنسي، حدث أثناء المباراة تعريض كلا من كريستيانو رونالدو وناني لأشعة الليزر مما أدى إلى فتح تحقيق من طرف الإتحاد الأوروبي.[58] بعد شهر واحد، فرضت غرامات على نادي ليون قدرت بـ5.000 فرنك سويسري (2.427 £).[59]

يوم 19 مارس 2008، قاد كريستيانو رونالدو ناديه مانشستر يونايتد للمرة الأولى في مسيرته في تحقيق الفوز على ضيفه بولتون حيث سجل هدفي الفوز[60] هذان الهدفان أضيفا إلى أهدافه 33، مما جعله يحطم الرقم القياسي الذي كان يحمله جورج بست منذ 40 عامًا بمجموع يقدر بـ32 هداف في موسم 1967–1968. وسجل كريستيانو هدفين يوم 29 مارس على نادي أستون فيلا وانتهت برباعية نظيفة، ليرفع رصيده إلى 35 هدف في مجمع مشاركاته المحلية والأوروبية كأساسي أو بديل. كوفئ كريستيانو رونالدو بجائزة الحذاء الذهبي الأوروبي ليصبح أول لاعب جناح يفوز بالجائزة في التاريخ متقدمًا على لاعب نادي مايوركا الإسباني داني غويزا.[61]

“رونالدو أفضل من جورج بست ودينيس لو، اللذان هما أسطورتين في تاريخ نادي مانشستر يونايتد.”

الحائز على ثلاثية الكرة الذهبية يوهان كرويف في مقابلة في أبريل 2008.[62]
يوم 26 ماي 2008 شارك رونالدو لأول مرة في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد نادي تشيلسي الإنجليزي، وسجل هدفا في مرمى بيتر تشيك في الدقيقة 26، ولكن تم تعديل النتيجة في الدقيقة 45 لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي. وصلت المباراة إلى ضربات الترجيح وضيع رونالدو الضربة الترجيحية الثالثة ولكن فاز مانشستر يونايتد باللقب بعد تضييع قائد تشيلسي جون تيري للضربة الترجيحية الخامسة. أختير رونالدو رجل المباراة من طرف المشجعين.[63] واختتم رونالدو الموسم بـ42 هدف في جميع المسابقات، وذلك أقل من اللاعب السابق للنادي دينيس لو الذي اختتم الموسم برقم قياسي بلغ 46 هدف موسم 1963–64 والذي ما زال به أكثر لاعب في نادي مانشستر يونايتد سجل في موسم واحد.

يوم 5 يونيو 2008، ذكرت شبكة سكاي سبورتس التلفزيونية أن رونالدو يلقى اهتماما كبيرا من ريال مدريد والذي عرضوا عليه نفس المبلغ الذي عرضوه عليه العام الماضي. ولكن مانشستر يونايتد أرسل برقية للإتحادية الدولية يوم 9 يونيو للشكوى بالنادي الملكي لإغراء رونالدو بالعرض، لكن الفيفا لم تقم بأي إجراء ردعي.[64][65] بعد الإشاعات والأخبار أكد رونالدو أنه باق مع نادي مانشستر يونايتد لمدة عام آخر على الأقل.[66]

رونالدو مع مانشستر يونايتد ضد ألبيرت رييرا مع نادي ليفربول.
خضع رونالدو لعملية جراحي في الكاحل بمركز الأكاديمية الطبية بعاصمة هولندا أمستردام يوم 7 تموز/يوليو.[67] وعاد بعد عملية التأهيل في مباراة النادي الأحمر ضد نادي فياريال الإسباني في مرحلة المجموعات بـدوري أبطال أوروبا والتي دخل فيها بديلا عن اللاعب الكوري الجنوبي بارك جي سونغ.[68] سجل أول أهدافه في كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة في الدور الثالث بفوزه على نادي ميدلسبره في 24 سبتمبر.

في مباراة الفوز بـ5–0 على نادي ستوك سيتي يوم 15 نوفمبر 2008، سجل رونالدو هدفه 100 وأتبعه بهدف 101 في جميع المسابقات مع مانشستر يونايتد، وفي شهر ديسمبر حصل رونالدو على أول كرة ذهبية وهي الأولى مانشستر يونايتد منذ جورج بست سنة 1968. محصلا 446 نقطة متقدما على بـ165 نقة على منافسه ليونيل ميسي.[69] حصل رونالدو بعد مشاركته في كأس العالم للأندية في اليابان على الكرة الفضية خلف اللاعب الإنجليزي واين روني كأحسن لاعب في البطولة.[70]

يوم 9 يناير 2009، تعرض كريستيانو رونالدو لحادث مروري بسيارته الفخمة فيراري 599 جي تي بي فيورانو داخل نفق بالقرب من مطار مانشستر ولكنه لم يصب في الحادث وحضر للتدريب في صباح اليوم التالي.[71] أربعة أيام بعدها، أصبح أول لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز يحصل على جائزة أفضل لاعب في العالم المقدمة من طرف الفيفا، بالإضافة إلى كونه أول لاعب برتغالي يفوز بالجائزة بعد لويس فيجو في عام 2001.[72]

سجل رونالدو أول أهدافه في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، منذ تسجيله هدفه في نهائي دوري الأبطال العام الماضي أمام تشيلسي، في مرمى نادي إنتر ميلان والتي انتهت بثنائية نظيفة أرسلت النادي إلى الربع النهائي لملاقاة نادي بورتو البرتغالي.[73] في مباراة الإياب سجل رونالدو هدفا من على بعد 36 متر (40 ياردة) تفوق سرعتها 103 كم في الساعة.[74][75] جعلت نادي مانشستر يونايتد يتقدم للنصف النهائي. شارك كريستيانو رونالدو في النهائي للمرة الثانية على التوالي، ولكنه فشل في قيادة مانشستر يونايتد للقبه الثاني بعد خسارته أمام نادي برشلونة الإسباني يهدفي صامويل إيتو وليونيل ميسي.

11 يونيو 2009، قبل نادي مانشستر يونايتد بالعرض المقدم من نادي ريال مدريد بمبلغ قجر بـ80 مليون £ لرونالدو بعد أن إتضح رغبته في ترك النادي[76] وتم تأكيد البيع اللاعب من ممثل عن عائلة غليزر مالكة النادي بعد موافقة فيرغسون على الصفقة.[77] أعرب رونالدو بعد إتمامه لإجراءات انتقاله لنادي ريال مدريد الإسباني، عن امتنانه تجاه أليكس فيرغسون لمساعدته على تطويره كلاعب، قائلا: “لقد كان والدي في مجال الرياضة، واحد من أهم العوامل وأكثرها تأثيرا في مسيرتي”.[78]

ريال مدريد
2009–2010 : البدايات في الدوري الإسباني

كريستيانو رونالدو مع ريال مدريد ضد دييغو فورلان لاعب نادي أتليتكو مدريد.
في 26 يونيو 2009، أكد نادي ريال مدريد أن كريستيانو رونالدو سينضم إلى النادي في 1 يوليو عام 2009 من مانشستر يونايتد مقابل 80 مليون £ (93.9 مليون €/131.6 مليون $)[79] بعد الموافقة على الشروط وتوقيع عقد مدته ست سنوات.[80] والذي بموجبه يحصل رونالدو على 18 مليون يورو سنويا [81] ووتبلغ قيمة فسخ عقد اللاعب 1 مليار €.[82] تم تقديمه لوسائل الإعلام العالمية باعتباره لاعبا في ريال مدريد يوم 6 يوليو 2009،[83] حيث تم تسليم له رقم “9” والذي سبق أن لبسه الظاهرة البرازيلية رونالدو[84] وتم تقديمه للجماهير التي بلغت حوالي 80.000 مشجع جاؤوا للترحيب بكريستيانو في عرض تاريخي في ملعب سانتياغو برنابيو بحضور أسطورة ريال مدريد ألفريدو دي ستيفانو وأسطورة البرتغال أوزيبيو، متجاوزا رقم سجله أسطورة الكرة دييغو أرماندو مارادونا بـ75.000 مشجع عندما تم تقديمه في ملعب سان دوني بمدينة نابولي بعد انتقاله إلى نادي المدينة قادما من نادي برشلونة عام 1984.[85]

رونالدو مرتديا قميص ريال مدريد.
لعب رونالدو أول مباراة له مع نادي ريال مدريد يوم 21 يوليو 2009، أمام شامروك روفرز الأيرلندي والتي فاز بها بنتيجة 1–0 في إطار استعدادت النادي للموسم الجديد. وسجل رونالدو أول هدف له بعد أسبوع واحد من ركلة جزاء في مباراة انتهت بالفوز 4–2 في مدريد أمام نادي كويتو ليجا ديبورتيفا.[86] يوم 29 أوت سجل رونالدو أول هدف في مباراة رسمية أمام نادي ديبورتيفو لاكورونيا عن طريق ضربة جزاء.[87] وبدأ رونالدو مشواره الأوروبي بهدفين من ركلتين حرتين ساهمت في انتصار الريال بـ5–2 على نادي زيوريخ السويسري.[88] وحطم مع ريال مدريد في مباراته ضد فياريال في الدوري رقماً قياسياً ليصبح أول لاعب في تاريخ ريال مدريد يسجل 4 أهداف في أربع مبارياته الأولى.[89]

تعرض رونالدو لإصابة في الكاحل في مباراة منتخب البرتغال ضد منتخب المجر يوم 10 أكتوبر 2009،[90] أبعدته حتى 25 نوفمبر، والتي تسببت في غياب رونالدو عن مبارة نادي إي سي ميلان في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا. عاد رونالدو لأول مرة للتحضير للكلاسيكو الأول له والذي خسره 1–0 أما نادي برشلونة يوم 29 نوفمبر.يوم 1 ديسمبر أنهى كريستيانو في المركز الثاني في سباق الكرة الذهبية وراء منافسه ليونيل ميسي لاعب نادي برشلونة. يوم 6 ديسمبر، تم طرد رونالدو لأول مرة في مسيرته مع ريال مدريد في مباراة ألميريا بعد نزع قميصه أثناء الاحتفال بهدف سجله، ثم لركله لاعباً منافسًا بعد ثلاث دقائق وهي المباراة التي شهدت تضييعه لركلة جزاء.[91] يوم 5 مايو 2010، سجل رونالدو أول هاتريك ضد نادي ريال مايوركا.[92] سجل كل من رونالدو وغونزالو هيغواين 53 هدف في الدوري خلال الموسم الحالي وأصبحا أفضل ثنائي في التهديف في تاريخ ريال مدريد بالدوري الإسباني.[93] وأنهى رونالدو الموسم بتسجيل 26 هدف في 29 مباراة خلف لاعب نادي برشلونة ليونيل ميسي الذي سجل 36 هدف. وكان موسم كريستيانو رونالدو الأول مع الريال جيداً من الناحية الشخصية رغم خيبة الأمل بعدم الحصول على أي لقب مع النادي خلال الموسم في ضوء الأموال التي أنفقت خلال فترة الانتقالات الصيفية.

2010–2011 : موسم الأرقام القياسية
مع رحيل راؤول أسطورة النادي إلى نادي شالكه الألماني خلال صيف عام 2010، تم تسيلم رونالدو رقم 7، وهو نفس الرقم الذي كان يرتديه في ناديه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي. رغم أن النادي كان يرغب في إزالته تكريما للاعب راؤول.[94] يوم 23 أكتوبر 2010 سجل رونالدو سوبر هاتريك ضد فريق راسينغ سانتاندير وهي المرة الأولى التي يسجل فيها رباعية، وسجل على نادي أي سي ميلان الإيطالي في المباراة الثالثة بدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا. سجل رونالدو وكريم بنزيما ثلاثية في مرمى ليفانتي (8–0) وأكمل أوزيل وبيدرو ليون البقية. وتزعم ريال مدريد الجزء الأول من الموسم متصدرًا حتى موعد مباراة الكلاسيكو والتي خسرها بنتيجة ثقيلة (5–0) في ملعب الكامب نو والتي شهدت سيطرة كاملة من طرف واحد هو نادي برشلونة.

رونالدو ضد غاريث بيل لاعب نادي ريال مدريد.
بدأ رونالدو سنة 2011 مع توقعات واعدة جدًا لتحطيم بعض الأرقام القياسية وإتباع أساطير النادي أصحاب الأرقام القياسية في التهديف أمثال الأورغواياني ألفريدو دي ستيفانو وهوغو سانشيز ومانويل ألداي[95][96] وبدأ رونالدو ثورة التهديف بتسجيله هدفين حيوين في فوزه الصعب على نادي خيتافي (3–2)[97] وبعد ذلك عزز أداءه الهائل بتسجيله ثلاثية ومساعدة كاكا من تسجيل أول هدف له في الدوري بعد عودته من الإصابة، في فوز 4–2 على نادي فياريال يوم 9 يناير. وكان لرونالدو فرصة تجاوز الرقم لقياسي المسجل باسم تيلمو زارا وهوغو سانشيز بـ38 هدف في موسم واحد، بعد أن أصبح هداف الدوري بـ22 هدف متقدمًا على الأرجنتيني ليونيل ميسي[98][99]، ولكن بعد فترة وجيزة، شهد رونالدو فترة جفاف في التهديف هي الأكبر في مسيرته الكروية، حيث سجل هدفين خلال أكثر من شهر، وخلال هذه الفترة تلقت العارضة سبيل لاعبي نادي ريال مدريد (أكثر من 12 مناسبة)، وكانت معظم التسديدات من رونالدو خلال الفترات الحاسمة من المباريات.[100] ثم عاد رونالدو للظهور بتسجيله ثلاثية في مباراة تم سحق فيها نادي ملقا بسباعية نظيفة يوم 3 مارس2011، ولكنه تعرض لإصابة في العضلات بنهاية المباراة مما اضطره لقضاء 10 أيام فترة نقاهة. في أبريل، بعد عودته من الإصابة، حافظ رونالدو على حسّه التهديفي خلال ثلاث مباريات (بما في ذلك هدفين في الدور ربع النهائي لـدوري أبطال أوروبا ضد توتنهام هوتسبر)، شارك رونالدو لأول مرة في أربع مباريات تاريخية ضد نادي برشلونة في إطار الكلاسيكو قلما تتكرر وسجل هدفين عدّل به رقمه الشخصي بـ42 هدف في جميع المسابقات في موسم واحد مع نادي مانشستر يونايتد سنة 2008.

كريستيانو ضد نادي ألميريا.
خلال مباراة الإياب من الكلاسيكو سجل رونالدو هدفا من ضربة جزاء ليرفع رصيده إلى 41 هدفا، ردا على ليونيل ميسي الذي سجل هدفا أيضا من ضربة جزاء لتنتهي المباراة بالتعادل (1–1). وفي المباراة الثانية سجل رونالدو هدف الفوز ضد برشلونة في الدقيقة 103 من المباراة النهائية بـكأس ملك إسبانيا.[101] وتم إختياره كأجمل هدف في الموسم من طرف الأنصار بما في ذلك جريدة ماركا الإسبانية.[102] ومن طرف موقع ريال مدريد الرسمي.[103] وشهد يوم 7 مايو سفر ريال مدريد إلى مدينة إشبيلية إلى ملعب رامون سانشيز بيزخوان حيث أبدع رونالدو وسحق نادي المدينة برباعية لتنتهي النتيجة 6–2 والتي رفعت رصيده إلى 46 هدفا ليتجاوز رقمه القياسي السابق مع نادي مانشستر يونايتد بـ42 هدف.[104] بعد ثلاث أيام وصل إلى 49 هدفا هذا الموسم، بتسجيله ثلاثية (هاتريك) آخر على ارضه 4–0 امام خيتافي. ثم سجل هدفين من ركلتين حرتين أمام نادي فياريال ليعادل رقم تيلمو زارا وهوغو سانشيز القياسي بـ38 هدفا في موسم واحد.[105] يوم 21 مايو، سجل رونالدو هدفين أخرىن في مرمى نادي ألميريا ليرفع رصيده إلى 40 هدفا، ليصبح اللاعب الوحيد في تاريخ البطولة حتى اللأن الذي أحرز 40 هدفًا في موسم واحد. ومن خلال ذلك، حصل على جائزة الحذاء الذهبي الأوروبي مرة أخرى، ليصبح أول لاعب يفوز باللقب في بطولتين مختلفتين. وشملت صحيفة ماركا الإسبانية التي تمنح جائزة بيتشيشي الهدف الذي سجله رونالدو في 18 سبتمبر 2010 ضد ريال سوسيداد في عداد أهدافه ليرفعه إلى رصيد 41 هدفا، والذي نسبه الاتحاد الإسباني للاعب البرتغالي بيبي.[106] وأصبح رونالدو أول لاعب يسجل ثلاثية ست مرات في الدوري الإسباني. وأنهى رونالدو الموسم برصيد 53 هدف في جميع المسابقات رفقة لاعب نادي برشلونة ليونيل ميسي. ليسجل اسمه من بين أفضل 10 هدافين في تاريخ كرة القدم في موسم واحد.[107] ولكن مرة أخرى، احتل ريال مدريد المركز الثاني خلف برشلونة في الدوري الإسباني ويخرج من الدور النصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا وأيضاً هو يتنافس مع ليونل ميسى فعدد الألقاب.

2011–2012 : تطور كريستيانو رونالدو
“كريستيانو رونالدو رائع، وأنا لن أقارنه مع ليونيل ميسي، ونحن نتحدث عن لاعبين إثنين كبار. أقول هذا العام كريستيانو رونالدو كان أفضل.”

جوزيه مورينهو، مدرب رونالدو في نادي ريال مدريد مايو 2012.[108]
بدأ رونالدو موسم 2011–12 بالانتصار الكبير على فريق الدوري الأمريكي لوس أنجلوس جلاكسي بقيادة النجم العالمي ديفيد بيكام بنتيجة (4–1)[109]، عن طريق كاليخون، بنزيما، رونالدو، خوسيلو.[110] بعدها بأربعة أيام سجل رونالدو ثلاثية في مرمى نادي غوادالاخارا. وقد أشادت وسائل الإعلام العالمية بمردود رونالدو في المباريات الودية. يوم 17 أغسطس 2011، سجل رونالدو هدفه المئة مع ريال مدريد بعد إحرازه هدف التعادل في الشوط الأول ضد برشلونة في مباراة الإياب لكأس السوبر الإسبانية 2011 في كامب نو. وسجل رونالدو في افتتاحية الدوري أما نادي ريال سرقسطة بثلاثية لتنتهي المباراة بسداسية نظيفة. في 24 سبتمبر، سجل رونالدو ثلاثة أهداف (بما في ذلك ركلتي جزاء) في مرمى نادي رايو فاليكانو ليفوز 6–2 في سانتياغو برنابيو وكانت هذه الثلاثية التاسعة له في الدوري الإسباني والعاشرة مع نادي ريال مدريد.

كريستيانو رونالدو في 2012.
يوم 27 سبتمبر 2011، سجل رونالدو في مرمى نادي أياكس أمستردام أحد أفضل أهدافه في مسيرته الكروية. فبعد بداية مهزوزة لريال مدريد في المباراة ضمن اطار الجولة الثانية من دوري المجموعات لدوري ابطال أوروبا، تمكن كريستانو رونالدو من احراز هدف التقدم للفريق بالدقيقة 25، هذا الهدف جاء بعد 11 لمسة وبين 5 لاعبين ولمدة 16 ثانية فقط، الهدف بدء من سيرجيو راموس الذي مرر الكرة بدوره إلى مسعود أوزيل الذي بدوره مررها إلى كريستيانو رونالدو ومن لمسة واحدة مع كاكا عادت الكرة إلى رونالدو الي اعادها إلى مسعود أوزيل والذي مررها بدوره إلى كريم بنزيمة الذي أرسلها عرضية داخل منطقة جزاء نادي أياكس أمستردام إلى رونالدو الذي سجل الهدف الأول للفريق[111] ولتنتهي المباراة بثلاثية نظيفة. يوم 22 أكتوبر، بعد عدم تسجيله في مبارياته الثلاث السابقة، سجل رونالدو ثلاثيته العاشرة في الدوري الإسباني في مرمى نادي ملقا لتنتهي برباعية نظيفة. وفي نوفمبر 2011 عاد ليسجل ثلاثية أخرى في مرمى نادي أوساسونا ولتنتهي المبارة بـ(7–1) ليبقى نادي مدريد في الصدارة. يوم 19 نوفمبر 2011 سجل رونالدو هدف الريال الثاني في مرمى نادي فالنسيا الذي وقف الند للند أمام الريال وخسر أمامه بصعوبة بـ(3–2). يوم 26 نوفمبر 2011 سجل رونالدو ركلتي جزاء أمام نادي أتليتكو مدريد. وتم ترشيح رونالدو للقائمة النائية لجائزة الفيفا الذهبية 2011 مع كل من ليونيل ميسي وتشافي هيرنانديز لاعبا نادي برشلونة. يوم 10 ديسمبر، لعب رونالدو أحد أسوا مبارياته عموما أمام الغريم التقليدي برشلونة حيث كان أسوأ لاعب في تلك المباراة التي انتهت بخسارة المرينغي بـ(3–1)، حيث أضاع فيها هداف الفريق أكثر من فرصة واضحة لهز الشباك وعاد ليكون بعيدًا عن مستواه المعتاد.[112] مما جعله يتعرض لأول مرة إلى صافرات استهجان من بعض جماهير فريقه.[113] وبعد ثلاث أيام من تلك المباراة المشؤمة عاد رونالدو للتسجيل أمام نادي بونفررادينا في كأس ملك إسبانيا[114]، حيث صرّح رونالدو بعد المباراة لوسائل الإعلام :’هذا الانتصار من أجل إغلاق أفواه المنتقدين والذين لا يفهمون كرة القدم، نحن الآن في الصدارة'[115] في 17 ديسمبر، سجل رونالدو هاتريك هو الثالثة عشر له في الدوري الإسباني في مرمى أصحاب الأرض أشبيلية التي انتهت بـ(6–2).

حلّ رونالدو في المركز الثالث في سباق جائزة أفضل لاعب في أوروبا، خلف ميسي وتشافي هيرنانديز، والثاني في جائزة الفيفا الذهبية 2011 خلف ليونيل ميسي[116] مباراة ريال مدريد المقبلة في الدوري الإسباني كانت على ملعبه وسجل رونالدو الهدف الخامس مساهما في فوز 5–1 أمام غرناطة. يوم 22 يناير 2012 سجل رونالدو ركلتي جزاء مساهمًا في الفوز (4–1) على أتلتيك بيلباو، سجل رونالدو هدفين في مرمى نادي برشلونة في الدور ربع النهائي لكأس ملك إسبانيا الذي خرجوا بفارق (4–3)، حيث أسالوا لاعبي ريال مدريد العرق البارد للغريم الأزلي خصوصا في مبارة العودة في ملعب الكامب نو حيث فعل رونالدو الأفاعيل لكل من دانييل ألفيس وجيرارد بيكي على الجهة اليسرى وشهدت تلك المباراة غياب كلي للأرجنتيني ليونيل ميسي. وبعد الخروج المشرف من مسابقة كأس ملك إسبانيا عاد رونالدو لإثراء رصيده التهديفي بأسرع ثلاثية في نسخة الموسم بـ12 دقيقة و12 ثانية وذلك في مرمى نادي ليفانتي مساهما في فوز الريال بـ(4–2) والذي رفع من فارق النقاط بينه وبين الغريم برشلونة صاحب المركز الثاني إلى 10 نقاط.

24 مارس 2012، وصل كريستيانو رونالدو إلى هدفه رقم 101 في الدوري الإسباني خلال 92 مباراة له في البطولة، وذلك بتسجيله ثنائية في مرمى ريال سوسيداد ليرفع رصيده في الموسم الحالي إلى 35 هدفاً، ليصبح ثاني أسرع لاعب يسجل 100 هدف في تاريخ الدوري الإسباني خلف إيسيدرو لانغارا ويحطم رونالدو برقمه القياسي رقم النجم السابق لنادي ريال مدريد فيرينك بوشكاش الذي سجل 100 هدف في 105 مباراة.[117][118]

11 أبريل، في دربي العاصمة أمام نادي أتليتكو مدريد فاز نادي ريال مدريد بـ(4–1). وكان كريستيانو رونالدو هو الأبرز فقد سجل الهدف الأول من ركلة حرة مباشرة بماركة الدون، وجاء الهدف الثاني بصاروخ أيضاً بماركة الدون لكن من كرة متحركة، وسجل الثالث من ركلة جزاء وصنع الرابع لكالخيون[119] ليرفع رصيده من الأهداف إلى 40 هدفا، ليصبح اللاعب الأول في تاريخ الدوري الإسباني وتاريخ الدوريات الأوروبية كلها يسجل 40 هدفا على مرتين في موسمين متتاليين، ليحطم رونالدو رقمه الشخصي (40 هدف) الذي سجله العام الماضي في مباراة سبورتينغ خيخون في منافسات الليغا[120]

يوم 21 أبريل 2012، تمكن ريال مدريد بقيادة رونالدو من الفوز على الغريم الأزلي نادي برشلونة في ملعب الكامب نو بعدما استعصى عليه في السنوات الأخيرة وأبعده عن طريقه نحو اللقب 32 في تاريخه. وسجل خضيرة الهدف الأول من جانب الريال وعدّل النتيجة لاعب البارسا أليكسيس سانشيز ولكن بعد دقيقتين وصلت الكرة لكريستيانو رونالدو الذي راوغ فالديز واسكن كرته في الشباك[121] في مباراة الإياب في نصف النهائي دوري الأبطال، أضاع رونالدو إمكانية الوصول إلى النهائي مرة ثانية بعد تضييعه لضربة الجزاء أمام حارس مرمى بايرن ميونيخ مانويل نوير على من تسجيل رونالدو لهدفين لينتهي الوقت الأصلي بتقدم ريال مدريد (2–1) ليتعادل الفريقان (3–3) في مجموع مباراتي الذهاب والإياب حيث كانت مباراة الذهاب انتهت بفوز بايرن على أرضه (2–1) [122]

في 13 مايو 2012، سجل رونالدو ضد نادي مايوركا هدفا جعلته أول لاعب في تاريخ الدوري الإسباني يسجل في مرمى كل الفرق المنافسة في موسم واحد[123] وأنهى رونالدو الموسم برصيد 46 هدفًا في الدوري و60 هدف في كل المنافسات ليحكم رقمه الشخصي في الموسم الماضي ويجعله مرشحًا للمنافسة على الكرة الذهبية بعد فقده للحذاء الذهبي الأوروبي لغريمه ليونيل ميسي. في 13 يونيو فاز رونالدو بجائزة ألفريدو دي ستيفانو لأفضل لاعب في الدوري الإسباني[124]

2012–2013 : هيمنة وألقاب شخصية بدون ألقاب جماعية

كريستيانو رونالدو مع ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا
23 أغسطس 2012، سجل رونالدو هدفه الأول في الموسم في مباراة الذهاب من كأس السوبر الإسبانية ضد نادي برشلونة في الكامب نو والتي جعلته أول لاعب مدريدي في تاريخ الكلاسيكو يسجل في أربع زيارات متتالية في ملعب الكامب نو.[125] في مباراة العودة سجل رونالدو أحد أروع الأهداف في مسيرته الكروية عندما استحوذ على الكرة بلمحة فنية من فوق جيرارد بيكي لينفرد بالحارس المتأخر في الخروج فيكتور فالديز ويسدد في الشباك .[126] رونالدو حلّ في المركز الثاني (مناصفة مع ليونيل ميسي) خلف الإسباني أندريس إنييستا الذي فاز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا 2012.[127]

يوم 2 سبتمبر 2012، سجل رونالدو الهدف الأول له في الدوري الإسباني أمام نادي غرناطة والتي فاز بها مع الريال (3–0)، وكان هذا الهدف هو الهدف 200 في كل مشاركاته في الدوريات كل من إسبانيا، إنجلترا والبرتغال وأضاف هدفا آخر كان الهدف 150 لريال مدريد في 149 مباراة لعبها في جميع المسابقات. هذا الهدف جعله يحتل المركز العاشر في قائمة هدافي ريال مدريد في جميع المسابقات. تم استبدال رونالدو في الدقيقة 63 من المباراة بزميله غونزالو هيغواين بعد الإصابة الطفيفة في الفخذ.[128] بعد المباراة صرح رونالدو أنه غير سعيد بسبب “مسألة احترافية” بعد أن رفض الاحتفال بالهدفين.[129] ولقي رونالدو مساندة قوية من زملائه في الفريق كـأربيلوا وهيغواين وكاكا[130]

15 سبتمبر، عاد رونالدو للظهور مع ريال مدريد القابع في المركز الرابع في ترتيب الليغا في مباراة ضد نادي إشبيلية الذي فاز على مدريد بـ(1–0).[131] يوم 18 سبتمبر، سجل رونالدو أول أهدافه الأوروبية في الموسم مساهما في عودة الريال أمام نادي مانشستر سيتي الإنجليزي في النتيجة بعدما كان متعادلا إلى غاية الوقت الإضافي ولكن رونالدو قال كلمته الأخيرة بعد أن اخترق الدفاع الإنجليزي من الجهة اليسرى وسدد كرة قوية اخذت يد جو هارت واستقرت بالشباك.[132] 30 سبتمبر، سجل رونالدو أول ثلاثية له في الموسم في مرمى ديبورتيفو لاكورونيا (بما فيها ركلتي جزاء) وانتهت المباراة بـ(5–1).[133] في 4 أكتوبر، سجل رونالدو أول هاتريك له في دوري أبطال أوروبا والذي قاد مدريد للفوز على أياكس أمستردام على ملعبه.[134] في الأسبوع الذي تلى هذه المباراة، تمكن رونالدو من تسجيل هدفين ضد برشلونة، على ملعب الكامب نو، ليصبح أول لاعب يسجل في ست مباريات كلاسيكو على التوالي وعاشر لاعب في ريال مدريد يسجل هدفين على ملعب برشلونة بعد راؤول، فيرينتس بوشكاش، دي ستيفانو، ارسواجا، روبيو، موريرا، ألداي، فرانشيسكو خينتو وفان نستلروي، وأيضا أصبح يملك 120 هدف في الدوري، وتقدم على أمانسيو وأصبح بالمركز التاسع في قائمة هدافي ريال مدريد في البطولة.[135][136][137] رونالدو سجل الهدف الوحيد لريال مدريد في ملعب نادي بروسيا دورتموند وألت نتيجة المبارة بخسارة مفاجئة للملكي يوم 24 أكتوبر 2012. 28 أكتوبر 2012، سجل رونالدو هدفين لريال مدريد في ملعب نادي مايوركا وانتهت المباراة بـ(5–0).

رونالدو في تدريبات ريال مدريد في 2012
11 نوفمبر، لعب رونالدو لأول مرة كمهاجم صريح في نادي ريال مدريد في مباراة ليفانتي وذلك لغياب كل من كريم بن زيما وغونزالو هيغواين للإصابة، والتي انتهت بـ(2–1) لصالح الريال. في تلك المباراة، تعرض كريستيانو للإصابة بعد أن اصطدم مع المدافع ديفيد نافارو حيث أن هذا الأخير كسر حاجب العين للبرتغالي بعد ضربة بالكوع.[138][139] 21 نوفمبر، عاد رونالدو لأول مرة إلى مدينة مانشستر منذ أن ترك نادي المدينة بعد انتقاله لمدريد. ليواجه نادي مانشستر سيتي ويتعادل مته بنتيجة 1–1 في دور المجموعات. 1 ديسمبر، بعد ثلاث مباريات لم يسجل فيها رونالدو عاد في مباراة الديربي أمام أتليتكو مدريد ليسجل هدفا من ركلة حرة ويمرر ركلة حاسمة لمسعود أوزيل لتنتهي المباراة بـ(2–0).[140] سجل رونالدو هدفه السادس في مرمى نادي أياكس أمستردام الهولندي في إطار دور المجموعات لـدوري أبطال أوربا ليساهم في تأهل ريال مدريد رسميا للدور 16. يوم 12 ديسمبر، سجل رونالدو مرة أخرى في مرمى نادي سلتا فيغو في مباراة الذهاب من كأس ملك إسبانيا. 16 ديسمبر، ساهم رونالدو في عودة الريال بنقطة التعادل من ميدان نادي إسبانيول.

“فلورينتينو بيريز حصل على أفضل لاعبي العالم في فترة رئاسته الأولى لريال مدريد، كان لديه فيغو، زيدان، روبرتو كارلوس وراؤول في تلك الفترة، لكني لا أعتقد أن أيا من هؤلاء أفضل من رونالدو.”

أليكس فيرغسون، قبل مباراة القمة في الدور 16 من دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد [141]
6 يناير، في المبارة الأولى في العام الجديد سجل رونالدو هدفين أحدهما من ركلة حرة قوية مساهما في إنقاذ فريقه بـ10 لاعبين بالفوز على نادي ريال سوسيداد.[142] تلك المباراة هي الأولى التي يحمل فيها كريستيانو رونالدو شارة قيادة النادي في مباراة رسمية.[143][144] خلال المباراة تلقى رونالدو البطاقة الصفراء الخامسة وهذا يعني حرمانه من اللعب المباراة القادم أمام نادي أوساسونا وهذه المرة الأولى التي يغيب فيها رونالدو لتراكم البطاقات الصفراء (بلد الوليد، سلتا فيغو، إسبانيول وملقة وريال سوسيداد).[145] حل رونالدو للمرة الثانية على التوالي بالمركز الثاني خلف ليونيل ميسي في سباق جائزة كرة فيفا الذهبية 2012. عد رونالدو لهوايته فسجل ثلاثية في مرمى نادي سلتا فيغو وأنقد ريال مدريد من الخروج المبكر من نصف النهائي لـكأس ملك إسبانيا. ثم سجل هدفن في مرمى نادي فالنسيا وانتهت المباراة بـ(5–0) في مرمى النادي الجنوبي، ليسجل ثلاثية أخرى هي الأسرع في تاريخه الكروي أمام نادي خيتافي لينجح في تخطي حاجز 300 هدف في المباريات الرسمية على مستوى الأندية. 2 فبراير، أصبح رونالدو أول لاعب يسجل ضد جميع الاندية 20 في الدوري الإسباني عندما سجل هدفا في مرماه في مباراة (1–0) ضد غرناطة.[146] رونالدو سجل هاتريك آخر في مرمى نادي إشبيلية، هذا الهاتريك هو 17 له في الدوري الإسباني و21 في مسيرته مع ريال مدريد. لعب رونالدو لأول مرة له منذ انتقاله إلى ريال مدريد مبارة ضد ناديه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي يوم 13 فبراير 2013 في ذهاب الدور الثمن النهائي لـدوري أبطال أوروبا على أرضية ملعب سانتياغو برنابيو وسجل هدف التعادل من رأسية محكّمة أذهلت العالم كله. 26 فبراير، سجل رونالدو هدفين في مرمى نادي برشلونة في الكلاسيكو إياب الدور النصف النهائي، ليصبح أول لاعب يسجل في ست كلاسيكوهات متتالية في ملعب الكامب نو.[147]

5 مارس 2013، شهدت عودة كريستيانو رونالدو لملعب أولد ترافورد لمواجهة فريقه السابق مانشستر يونايتد في إياب الدور الثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا منذ انتقاله لناديه الحالي ريال مدريد صيف 2009، حيث سجل هدفا ولم يحتفل إحتراما للفريق وجماهيره، ليساهم في تأهل فريقه للدور الربع النهائي. سجل رونالدو هدفين في مرمى نادي سلتا فيغو، الهدف الثاني هو الهدف 138 لكريستيانو وهو الذي جعله من بين أفضل 25 هداف بتاريخ الليغا ومع معدل تهديفي مذهل يبلغ متوسطه 1،08 هدف في المباراة الواحدة [148].16 مارس، سجل رونالدو هدف التعادل ليساهم في انتصار فريقه على نادي مايوركا بـ(5–2)، هذا الهدف هو الهدف 350 في مسيرته الكروية الاحترافية[149]. 30 مارس، سجل رونالدو هدف التعادل في مرمى نادي سرقسطة لتنتهي المبارة بـ(1–1)[150]. يوم 3 ابريل، سجل رونالدو الهدف الأول في مرمى نادي غلطة سراي التركي في مباراة الذهاب من الدور ربع النهائي لـدوري أبطال أوروباوهو الهدف العاشر له في هذه المسابقة، يوم 9 أبريل، سجل رونالدو هدفين في مباراة العودة في الدور الربع النهائي لدوري أبطال أوروبا، لينفرد بالمركز السادس لهدافي المسابقة متساويا مع القناص الإيطالي فيليبو إنزاغي ويحطم رقمه الشخصي الذي تقاسمه مع ايقونة مدريد السابقة راؤول غونزاليس في عدد الأهداف المسجلة في عام واحد بالمسابقة (11 هدف)[151].[152] 14 أبريل، سجل رونالدو هدفين ساهمت في عودة النادي الملكي بالنقاط الثلاث من ملعب نادي أتلتيك بيلباو ليصل إلى للهدف رقم 50.

تعرض رونالدو لإصابة في عضلة الفخذ أثناء عملية الإحماء في مباراة ذهاب دوري أبطال أوروبا، ولكنه شا ك في المبارة وسجل هدفًا وانتهت المبارة بـ(4–1) لـبروسيا دورتموند [153]. وغاب بسببها عن ديربي مدريد ضد الجار أتليتكو مدريد.[154] ولكنه عاد ليشارك في مباراة إياب دوري الأبطال وساهم في فوز مدريد بـ(2–0) ضد بروسيا دورتموند (إقصاء الريال بـ4–3)[155]. 4 مايو، سجل رونالدو هدفين ضد بلد الوليد بـ(4–3)[156]. يوم 8 مايو 2013، سجل رونالدو هدف 200 في مسيرته مع ريال مدريد مساهما في فوزه بـ6–2 على نادي ملقا، وسجل 200 هدف في 197 مبارة فقط ليصبح أول لاعب يصل لهذا العدد من الأهداف في أقل مباريات لعبها (197 مباراة)[157]. سجل رونالدو الهدف الأول في مرمى أتليتكو مدريد في نهائي كأس ملك إسبانيا، وهو الهدف 111 في مبارة 100 في ملعبه،[158] وكان كريستيانو أقصي بالبطاقة الحمراء في الدقيقة 114 من الوقت الإضافي بعد مشادة مع لاعب الأتليتكو غابي.[159]

أنهى رونالدو هذا الموسم بـ53 هدفا، سجل 29 هدفا بيمناه و16 بقدمه اليسرى، و8 برأسه. رونالدو أنهى الموسم الرابع له في ريال مدريد بوصوله لنهائي كأس ملك إسبانيا 2013 ونصف نهائي دوري أبطال أوروبا 2013 والمركز الثاني بالدوري الإسباني خلف نادي برشلونة بـ85 نقطة.[160]

فاز ريال مدريد بكأس الأبطال الدولية 2013 والتي أقيمت في الفترة ما بين 27 يوليو و7 أغسطس 2013 في الولايات المتحدة وقد فاز بكل المباريات التي خاضها. فأمام لوس أنجلوس جلاكسي انتصر بنتيجة 3–1، ثم استطاع هزيمة نادي إيفرتون بنتيجة 2–1 مما أهله للعب النهائي أمام نادي تشيلسي وفاز ب 3 أهداف لهدف وحيد لتشيلسي وقد كان هذا النهائي مثير حيث أنه أول مباراة يلعبها المدرب السابق لريال مدريد جوزيه مورينيو الذي انتقل من الريال إلى تشيلسي قبل شهرين من المباراة، وكان قد سجل الأهداف كل من مارسيلو وهدفين لكريستيانو رونالدو واحد من ضربة حرة وأخرى رأسية قوية بينما سجل لتشيلسي راميريز [161].

2013–2014 : الكرة الذهبية الثانية ودوري أبطال أوروبا وهدافه التاريخي
كانت أول مباراة في موسم 2013–14 المباراة رقم 200 لكريستيانو رونالدو، عندئذ فازت ريال مدريد (2–1) أمام ريال بيتيس.[162] ثم في الأسبوع الثاني كان رونالدو قد مرر الكرة لزميله كريم بنزيما ليسجل هدف الفوز أمام غرناطة، ثم سجل هدفه الأول في الليغا في الأسبوع الثالث أمام أتلتيك بيلباو.[163] ثم سجل هدفا في مرمى فياريال، وبعدها ثنائية في كل من خيتافي وإلتش. ثم عاد وسجل هدفا في مرمى ليفانتي وملقة. وفي 17 سبتمبر 2013، فازت الريال (6–1) أمام غلطة سراي في الأسبوع الأول من دوري أبطال أوروبا، وسجل كريستيانو حينها ثلاثية أخرى.[164] وفي 22 سبتمبر 2013 سجل هدفاً في مباراة انتهت بفوز فريقه على نادي خيتافي 4–1 في ذهاب الدوري الإسباني، مسجلاً هدفه 209 في 205 مباراة، محتلاً بهذا الرقم المركز الخامس في ترتيب هدافين ريال مدريد التاريخيين.[165] ثم سجل ثنائية في مباراته 100 دوري أبطال أوروبا في اف سي كوبنهاغن،[166] وثنائية أخرى في مرمى يوفنتوس ليصل لهدفه 57، وبهذا يصبح ثالث الهدافين التاريخين بطولة دوري أبطال أوروبا.[167][168]

كريستيانو ضد غلطة سراي بدوري أبطال أوروبا
في 5 أكتوبر 2013 سجل كريستيانو هدف الفوز في الدقائق الأخيرة علي نادي ليفانتي، مما جعله أول لاعب في بطولات الأوروبية الخمس الكبرى الذي يصل لخمسين هدفاً في عام 2013.[169] في 30 أكتوبر 2013، استغل كريستيانو رونالدو لقاء فريقه ريال مدريد أمام إشبيلية وسجل الهاتريك 18 في الدوري الإسباني،[170] و22 له مع الفريق الملكي[171]، ليتجاوز الهنغاري بوشكاش في ترتيب هدافي ريال مدريد في الدوري الإسباني، حيث صعد للصف الخامس بـ157 هدفا وأصبح يهدد الصفوف الأربعة الأولى[172][173]. وسجل أيضا الهدف 28 من ضربة جزاء في مشاركاته رفقة الفريق الملكي في مقابلات الدوري الإسباني.[172]

في 2 نوفمبر 2013، وفي ظهوره رقم 106 نادي ريال مدريد، سجل كريستانو هدفه المئة أمام نادي رايو فاليكانو، ويصبح بذلك معدله التهديفي 0.94 في المباراة الواحدة.[174] وفي 5 نوفمبر 2013، حطم كريستيانو الرقم المسجل في أكثر الأهداف تسجيلاً بالسنة الميلادية، عندما سجل هدفه 14 أمام نادي يوفنتوس في إطار بطولة دوري أبطال أوروبا 2013–14.[175][176] وفي يوم 9 نوفمبر 2013، فاز ريال مدريد على ريال سوسيداد بنتيجة 5–1 في الليجا، وسجل كريستيانو رونالدو ثلاثية (الثلاثية رقم 19 في الليغا و23 بالمجموع)[177]، كما وقع كريستيانو رونالدو ضد سوسيداد على الهدف رقم 20 له من ضربة ثابتة مع الريال في الليغا متجاوزا رقم اللاعب البرازيلي رونالدينهو مع برشلونة.[178][179]

في 10 ديسمبر، لعب كريستيانو مباراته الأولى بعدما أصيب لمدة اسبوعين،[180][181] وكانت أمام نادي كوبنهاغن ضمن مباريات بطولة دوري أبطال أوروبا، وسجل هدفاً، أصبح به أصبح كريستيانو رونالدو الهداف التاريخي في دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا ب9 أهداف،[182] وكان هدفه التاسع يوافق الهدف 800 لريال مدريد في دوري الأبطال.[183] وفي مباراته الأخير في سنة 2013 سجل رونالدو هدفاً في مرمي نادي فالنسيا من ضربة رأسية ليصل إلى هدفه 69 في 59 خاضها في سنة 2013،[184][185] هذا الهدف جعله في المركز الرابع لأكثر اللاعبن تسجيلاً في بطولة الدوري الإسباني بتاريخ نادي ريال مدريد، برصيد 164 هدفاً متشاركاً مع الهداف التاريخي هوغو سانشيز. أيضا أصبح ثاني الهدافين بتاريخ ريال مديد تسجيلاً خارج ملعب سانتياغو برنابيو، برضيد 72 هدفاً بفارق 15 هدفاً عن المتصدر راؤول غونزاليس صاحب 87.[186] وفي 13 ديسمبر 2013 حصل كريستيانو على جائزة ورلد سوكر أفضل لاعب في العالم في تصويت شارك فيه صحفيون من جميع أنحاء العالم، بعدما تفوق على ليونيل ميسي وفرانك ريبيري.[187][188][189]

“كريستيانو رونالدو لاعب فريد سواء بموهبته او احترافيته، إنه لاعب ثابت على مستواه بشكل غير عادي.”

كارلو أنشيلوتي، مدرب رونالدو في نادي ريال مدريد. – يناير 2014.[190]
و في 6 يناير 2014 افتتح كريستيانو عامه الجديد بهدفين في مباراة انتهت بنتيجة 3–0، مانحاً فريقه 3 نقاط أمام سيلتا فيغو، ومهدياً هدفيه للبرتغال أوزيبيو الذي توفي قبل النباراة بأيام قليلة. ورافعاً رصيده إلى 400 هدف في 653 مباراة في مسيرته الإحترافية (230 هدف مع ريال مدريد، 118 هدف مع مانشستر يونايتد، 47 هدف مع البرتغال، (5 أهداف) مع سبورتينج لشبونة).[191][192] وبهذا الهدفين أيضا وصل كريستيانو للهدف رقم 230 في 221 مباراة خاضها مع ريال مدريد بجميع المنافسات [192]

عدم تحقيق ريال مدريد لأ بطولة في موسم 2012–13، وسط تقارير بوجود انقسام لأعضاء الفريق في غرفة خلع الملابس، ساهم بشنر بنشر الأقاويل من قبل الصحف حول عدم رغبة رونالدو بتمديد عقده الذي سينتهي في يونيو 2015 العقد. وفي 8 يونيو 2013، صرح رونالدو أنه يفتقد اللعب في البريمير ليغ،[193] لكنه عاد وأعلن انه توصل إلى اتفاق لتجديد عقده مع ريال مدريد في الصيف.[194] وفي يوم 15 سبتمبر 2013،[195] وبعد الكثير من التكهنات، وقع رونالدو عقدا جديدا مع ريال مدريد سيبقيه في النادي حتى عام 2018، مع راتب يصل إلى 21 مليون يورو خالية من الضرائب، الأمر الذي جعل منه أعلى اللاعبين أجرا في كرة القدم.[196]

فاز كريستيانو رونالدو في 13 يناير 2014 بجائزة كرة الفيفا الذهبية 2013 للمرة الثانية في تاريخه؛[197] بعدما تغلب على الأرجنتيني ليونيل ميسي والفرنسي فرانك ريبيري، بعدما فاز بها للمرة الأولى مع نادي مانشستر يونايتد في عام 2008.[198] وأصبح بذلك عاشر لاعب بفوز بلقب الكرة الذهبية أكثر من مرة،[199] بعدما كان وصيفاً أربع مناسبات أخرى: 2007، 2009، 2011 و2012.[200] أيضا أصبح أولا لاعب يحصل على الجائزة بالرغم من عدم فوزه بأي بطولة، منذ أن فاز بها مواطنه لويس فيغو عام 2000.[201] ووصف رونالدو باكياً عند استلام الجائزة بأنه “لا توجد كلمات لوصف هذه اللحظة” وأن “من الصعب الفوز بهذه الجائزة”.[202] وبعد تحقيقه لهذا الإنجاز، اعرفت العديد من وسائل الإعلان بأن كريستيانو واحد من أعظم اللاعبين في تاريخ كرة القدم.[203][204][205][206][207]

في 16 أبريل 2014 حقق كريستيانو رونالدو مع فريقه ريال مدريد لقب كأس ملك إسبانيا للمرة الثانية منذ إنضمامه للريال، وذلك بعد فوزه أمام غريمه نادي برشلونة بنتيجة 2:1 لصالح الريال [208]. في 29 أبريل 2014، حقق كريستيانو رقما قياسيا وهو تسجيله 16 هدفا في موسم واحد في دوري أبطال أوروبا في نسخة 2013–2014 وبهذا يصبح أكثر هداف في تاريخ الدورة يسجل هذا العدد في موسم واحد [209]، وكان هذا في نصف نهائي دوري الأبطال أثناء فوز الريال 4–0 أمام بايرن ميونخ على أرضه، حيث سجل رونالدو هدفين وانتقل ريال مدريد للعب نهائي دوري أبطال أوروبا. وفي 24 مايو 2014 فاز كريستيانو رونالدو مع ناديه ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا 2013–14 للمرة الثانية في تاريخه محطما رقما قياسيا تاريخيا وهو تسجيل 17 هدفا في موسم واحد.

2014–2015 : مكينة تهديفية خالية من البطولات
خلال موسم 2014–15، أصبح رونالدو أول لاعب يسجل 61 هدفا في جميع المسابقات، بدءاً من هدفي فوز ريال مدريد 2–0 على اشبيلية في كأس السوبر الاوروبي 2014.[210][211] وأصبح في نهاية الدوري هداف الليغا، حيث سجل 15 هدفا في الجولات الثماني الأولى من الليغا، بما في ذلك رباعيته ضد إلتشي وهاتريك ضد ديبورتيفو لاكورونيا وأتلتيك بلباو.[212][213][214][215] سجل 23 هاتريك في الليغا، وسجل ضد سيلتا فيغو في 6 ديسمبر، جعله أسرع لاعب يصل إلى 200 هدفا في الليغا، حيث وصل إلى هذا الرقم في 178 مباراة فقط،[215][216] لينهي لاحقا الموسم بتسجيلة لـ48 هدف ليصبح أكثر ثاني لاعب تسجيلا للأهداف في موسم واحد بعد ميسي (50 هدف). وبعدما فاز كأس العالم للأندية 2014 مع ريال مدريد في المغرب، [217] فاز مرة أخرى بالكرة الفضية،[218] كما حصل رونالدو على كرة الفيفا الذهبية الثانية،[219][220] وانضم إلى يوهان كرويف، وميشيل بلاتيني، وماركو فان باستن لفوزه بالكرة الذهبية للمرة الثالثة.[221][222] وبعد استراحة الشتاء، انخفض مستوى رونالدو، بالتزامن مع انخفاض أداء فريقه.[223] وتلقوا أول هزيمة 2–1 ضد فالنسيا في المباراة الأولى من 2015، وتوقفت سلسلة إنتصارات ريال مدريد التي دامت 22 مباراة متتالية في جميع المسابقات، على الرغم من تسجيلة الهدف الافتتاحي.[224] واستمر موسمهم دون جدوى حيث فشلوا في الفوز بأي بطولة سواء دوري أبطال أوروبا والتي خرجوا منها من نصف النهائي أمام يوفنتوس، أو الليغا والتي خسروها لصالح برشلونة وأكتفوا بالوصافة، أو حتى كأس الملك والذي خرجوا منه في دور الـ16 أمام الجار أتلتيكو مدريد.[225] وفي دوري أبطال أوروبا، سجل 10 أهداف، وأنهى الموسم بلقب هداف البطولة للموسم الثالث على التوالي، جنبا إلى جنب مع نيمار وميسي.[226]

2015–2016 : هدّاف ريال مدريد التاريخي وبطل أوروبا مع النادي والمنتخب

خلال موسم دوري أبطال أوروبا 2015–16، حقق رونالدو رقم قياسي حيث أصبح أول لاعب يسجل 11 هدف في مرحلة المجموعات.
في بداية موسمه السابع في ريال مدريد، موسم 2015–16، أصبح رونالدو أفضل هداف ريال مدريد التاريخي، أولا في الدوري ثم في جميع المسابقات. وسجل هدفه الخامس في فوز فريقه 6–0 على إسبانيول في 12 سبتمبر، رفع رصيده في الدوري الاسباني ليصل إلى 230 هدفا في 203 مباراة، متجاوزا الرقم القياسي للنجم السابق للنادي راؤول.[227][228] وبعد شهر، في 17 أكتوبر، تخطى راؤول مرة أخرى عندما سجل هدفه الثاني في هزيمة ليفانتي 3–0 في السانتياغو ليحقق الهدف رقم 324 في النادي . كما أصبح رونالدو هداف دوري أبطال أوروبا التاريخي. وبتسجيله لهدفه ضد مالمو، الذي حقق فوز فريقه بنتيجة 2–0 في 30 سبتمبر، وصل إلى 500 هدف في مسيرته المهنية في كل النوادي التي لعب لها والمنتخب.[229] ثم أصبح في وقت لاحق حقق رقم قياسي كأول لاعب يسجل 11 هدف في مرحلة المجموعات من دوري أبطال أوروبا.[230]

تلقى رونالدو انتقادات لأداءه ضد الفرق الكبيرة، لتسجيله 14 هدف ضد إسبانيول ومالمو.[231] ولكن خلال النصف الثاني من الموسم، تحسن مستواه تدريجيا.[232] وسجل رونالدو أربعة أهداف في فوز فريق 7–1 على سيلتا فيغو في 5 مارس 2016، حيث وصل إلى 252 هدفا في الدوري الاسباني ليصبح ثاني أعلى هداف في تاريخ المسابقة بعد ميسي.[233] بعد أن حقق هدف الفوز في مباراة مباراة الكلاسيكو 2–1 عندما كانوا يلعبون بـ10 لاعبين في 2 أبريل،[234] سجل هاتريك ضد فولفسبورغ ليقود ناديه إلى الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا على الرغم من الهزيمة في مباراة الذهاب 2–0.[235] وقد سجل 16 هدفا في المسابقة، مما جعله هداف البطولة للموسم الرابع على التوالي، والخامس في تاريخه.[236] عانى رونالدو من مشاكل في اللياقة في المباراة النهائية ضد أتلتيكو مدريد، في مشهد متكرر من نهائي 2014، على الرغم من أنه لم يكن بمستواه الا أنه أستطاع منح فريقه اللقب الحادي عشر في تاريخ النادي (La Undécima) من خلال تسديدته للركلة الأخيرة التي حسمت البطولة.[237] وللسنة السادسة على التوالي، أنهى الموسم بعد أن سجل أكثر من 50 هدفا في جميع المسابقات.[238] ولجهوده خلال الموسم، حصل على جائزة أفضل لاعب في أوروبا للمرة الثانية في تاريخه.[239]

خسر رونالدو أول ثلاث مباريات في موسم 2016–17، بما في ذلك مباراة كأس السوبر الأوروبي 2016 ضد اشبيلية، حيث واصل علاج إصابة الركبة التي عانى منها فرنسا نهائي يورو 2016.[240] وفي 6 نوفمبر 2016، وقع رونالدو عقدا جديدا سيبقيه مع ريال مدريد حتى عام 2021.[241] في 19 نوفمبر، سجل هاتريك في الديربي فرنسا 3–0 ضد أتلتيكو مدريد، مما جعله هداف ديربي مدريد فرنسا التاريخي بـ18 هدفا.[242] في 15 ديسمبر 2016، سجل رونالدو هدفه ال 500 في مسيرته المهنية (377 هدفا لريال مدريد و118 هدفا لمانشستر يونايتد و5 أهداف لسبورتينغ لشبونة) في المباراة التي فاز فيها فريق الفوز 2–0 على نادي أمريكا المكسيكي في الدور نصف النهائي كأس العالم للأندية.[243] ثم سجل هاتريك في نهائي كأس العالم للأندية 4–2 على النادي الياباني كاشيما أنتلرز. وأنهى رونالدو البطولة كأفضل هداف بأربعة أهداف، وحصل على جائزة أفضل لاعب في البطولة.[244] وفاز بالكرة الذهبية للمرة الرابعة وافتتاح جائزة الأفضل التي تقدمها الفيفا للسنة الأولى بعد أن عن أنفصلت الكرة الذهبية وأصبحت جائزة مستقلة، وأخذ هاتين الجائزة بفضل حصوله على بطولة دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد وبطولة أمم أوروبا 2016 مع البرتغال.[245][246]

2016–2017 : 400 هدف مع ريال مدريد والثانية عشر

كريستيانو رونالدو في كأس القارات 2017.
في 15 يناير، عادل رونالدو رقم هوغو سانشيز كأكبر هداف من ركلات الجزاء في تاريخ الدوري الاسباني، بتسجيلة 56 ركلة جزاء من أصل 65 محاولة في المباراة التي أوقفت سلسلة عدم الخسارة في 40 مباراة متتالية في جميع المباريات 2–1 ضد اشبيلية.[247][248] بعد فوز ريال مدريد 3–2 على فياريال في 27 فبراير 2017، تجاوز رونالدو هوغو سانشيز كأكبر هداف من ركلات الجزاء في تاريخ الدوري الاسباني.[249] وبفضل ركلة الجزاء التي سجلها رونالدو، وصل ريال مدريد إلى هدفه رقم 5،900 في تاريخ الدوري، وأصبح أول فريق يصل لهذا الرقم.[250] في 12 أبريل 2017، في الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا 2016–17 ضد بايرن ميونخ، سجل رونالدو هدفين منح فيهما الفوز لفريقه بنتيجة 2–1. هدفين جعلته يدخل التاريخ في أن يصبح أول لاعب يصل إلى 100 هدف في مسابقات الاتحاد الأوروبي.[251] خلال مباراة الإياب من الدور ربع النهائي، سجل رونالدو هاتريك ووصل إلى هدفه رقم 100 في دوري أبطال أوروبا ليصبح أول لاعب ييصل لذلك الرقم، حيث هزم ريال مدريد بايرن ميونخ 4–2 في الأوقات الإضافية.[252] في 2 مايو 2017، سجل رونالدو هاتريك ثاني على التوالي في دوري أبطال أوروبا، حيث فاز ريال مدريد على أتلتيكو مدريد 3–0 في الدور نصف النهائي. وقد جعله هذا الهاتريك يصبح أول لاعب يصل إلى 50 هدفا في مرحلة خروج المغلوب.[253] في مباراة الدوري اللاحقة ضد اشبيلية، سجل هدفين، متجاوز هدفه الـ400 لريال مدريد، بـ401 هدف – مساويا لجيمي غريفز كأفضل هداف في الدوريات الخمس الكبرى.[254] بعد ثلاثة أيام، تفوق رونالدو على جيمي جريفز كأفضل هداف في الدوريات الخمس الكبرى، بتسجيله هدف ضد سيلتا فيغو.[255] أنهى الموسم بتسجيله 42 هدفا في جميع المسابقات كما ساعد ريال مدريد للفوز في الدوري الاسباني بعد الغياب منذ عام 2012.[256][257] وأصبح ريال مدريد أول فريق يحقق بطولتين دوري أبطال أوروبا في عاميين متتاليين في النسخة الحديثة.[258] في نهائي دوري أبطال أوروبا 2017، سجل هدفين في الانتصار على يوفنتوس وأصبح هداف البطولة للموسم الخامس على التوالي، والسادس بتاريخه، بتسجيله 12 هدفا، في حين أصبح أيضا أول لاعب يسجل في ثلاث نهائيات في دوري أبطال أوروبا فضلا عن تسجيله لهدفه رقم 600 في مسيرته.[259] وحقق ريال اللقب الثاني عشر، المعروف أيضا بإسم (La Duodécima)، وسجل رقما قياسيا كأول فريق يحقق البطولة مرتين متتاليتين في النسخة الحديثة من البطولة، واللقب الثالث في أربع سنوات.[260][261]

2017–2018 : الكرة الذهبية الخامسة وبطل أوروبا للمرة الخامسة
بدأ الفريق موسم 2017–18 وغاب رونالدو عن جميع المباريات التحضيرية بسبب مشاركته مع منتخبه في بطولة كأس القارات 2017 والتي خرج منها من نصف النهائي أمام المنتخب التشيلي بضربات الترجيح.[262] وحضر لتدريبات الفريق قبل يومين من مباراة كأس السوبر الأوروبي 2017، وسافر مع الفريق إلى مقدونيا لكنه جلس على مقاعد الاحتياط بسبب عدم جاهزيته 100%، ودخل في الدقيقة 83 وحقق الفريق البطولة بعد تغلبه على فريق رونالدو السابق مانشستر يونايتد بنتيجه 2–1.[263] وبعدها بدأ يتجهز رونالدو لخوض مباراة الذهاب من كأس السوبر الإسباني 2017 أمام الغريم اللدود برشلونة في الكامب نو، ولكنه أيضا لم يكن جاهزاً 100% فقرر المدرب زين الدين زيدان أن يضعه على مقاعد البدلاء، وفالدقيقة 58 وعندما كان ريال مدريد متقدم بنتيجة 1–0 دخل رونالدو بديل لكريم بنزيما وبعد هدف التعادل لبرشلونة بثلاث دقائق، أنفجر رونالدو بهجمة بمرتده وراوغ لاعب برشلونة بيكيه ليضع الكرة في الشباك عند الدقيقة 80 ليحتفل بذات الإحتفالية التي احتفل بها ليونيل ميسي في ملعب السانتياغو برنابيو في الكلاسيكو الأخير ليرد عليه رد قاسي، وبعد ذلك الهدف بدقيقتين سقط رونالدو في منطقة الجزاء ليصفر الحكم ضربة حرة على رونالدو بداعي التمثيل ويوجه له البطاقة الصفراء الثانية ليُطرد رونالدو وسط ذهول زملاءه والخصم والجماهير وغادر رونالدو الملعب

كريستيانو رونالدو في نهائي دوري أبطال أوروبا 2018.
وانتهت المباراة بفوز فريقه ريال مدريد بنتيجة 3–1.[264][265] وفي اليوم التالي 14 أغسطس 2017 أصدر الأتحاد الإسباني بيان أعلن فيه عقوبة رونالدو بعد دفعه حكم مباراة الكلاسيكو بإيقافة لخمس مباريات (مباراة الإياب وأربع مباريات في الليغا).[266] في 13 سبتمبر عاد رونالدو للعب مع ريال مدريد بعد غياب شهر كامل بسبب الإيقاف ولكنه عاد في بطولة دوري أبطال أوروبا وليست الليغا لأنه لاتزال متبقية له مباراة واحدة على انتهاء فترة عقوبة. واستطاع رونالدو من تسجيل هدفين ومساعدة فريقة بالفوز في أول مباراة للفريق بدوري أبطال أوروبا 2017–18 ضد نادي أبويل القبرصي بنتيجة 3–0 وأصبح رونالدو أكثر لاعب يسجل في ملعب فريقة في تاريخ دوري أبطال أوروبا (48)، متخطياً بذلك أسطورة النادي السابق راؤول غونزاليس (46).[267] وفي يوم 26 سبتمبر 2017 لعب رونالدو مباراته رقم 400 بقميص ريال مدريد في المباراة الثانية من مرحلة المجموعة بدوري أبطال أوروبا وأستطاع رونالدو بتلك المباراة قيادة فريقه والإنتصار بأرض بوروسيا دورتموند لأول مرة في تاريخ النادي بنتيجة 3–1. واستطاع رونالدو تسجيل هدفين ورفع رصيد أهدافه في دوري أبطال أوروبا إلى 109 ليستمر كأفضل هداف بتاريخ دوري الأبطال. وفي 17 أكتوبر سجل رونالدو هدفه رقم 110 في دوري الأبطال ضد توتنهام في المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي 1–1. وفي 1 نوفمبر سجل هدفه رقم 111 في دوري الأبطال وهدفه السادس في تلك النسخة من البطولة لينفرد بصدارة الهدافين، في المباراة التي تلقى فيها فريقه أول خسارة في دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا منذ عام 2012، وكانت الخسارة أمام نادي توتنهام بنتيجة 3–1.[268] وفي 21 نوفمبر سجل رونالدو هدفين ضد نادي أبويل في دوري أبطال أوروبا ليصبح ثالث لاعب يسجل في أول 5 مباريات متتالية في دوري أبطال أوروبا. وفي 6 ديسمبر سجل هدفًا ضد نادي بوروسيا دورتموند ليكون بذلك أول لاعب يسجل في جميع مباريات المجموعات في دوري الأبطال في موسم واحد.[269][270] وفي 7 ديسمبر تُوج رونالدو بجائزة الكرة الذهبية التي تقدمها فرانس فوتبول للمرة الخامسة في مسيرته الكروية ليتعادل مع ميسي كأكثر لاعبن في التاريخ تحقيقًا لهذه الجائزة.[29][30] وفي 27 يناير 2018 سجل رونالدو هدفين من ركلتي جزاء ضد فالنسيا في مباراة الفوز 4–1 على ملعب ميستايا، ليصل إلى هدفه رقم 101 من ركلات الجزاء مع الأندية التي لعب لها ومنتخب بلاده.[271] كما أصبح أكثر لاعب سدد ركلات جزاء في تاريخ الليغا بـ 72 ركلة أهدر منها 11 ركلة، متخطي لاعب الملكي السابق هوغو سانشيز الذي سدد 71 وأهدر منها 15 ركلة.[272]

سجل رونالدو أول هاتريك له في الموسم في مباراة الفوز 5–2 على ريال سوسيداد في 10 فبراير.[273] سجل رونالدو سوبر هاتريك (4 أهداف) ضد جيرونا في الجولة 29 من الدوري الإسباني، ليصل إلى 37 هدفًا في 35 مباراة، كما حقق الهاتريك رقم 49 في مسيرته مع النادي والمنتخب.[274] في 3 أبريل، سجل رونالدو أول هدفين في مباراة الفوز 3–0 على يوفنتوس في دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا 2017–18، وسجل هدفه الثاني عن طريق ضربة مقصية مذهلة.[275][276] الهدف الذي وصفه “مدافع يوفنتوس” أندريا بارزالي بـ “هدف بلاي ستيشن”، وبعد تسجيله للهدف حظي بتصفيق حار من مشجعي يوفنتوس في الملعب، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من زملائه، والنقاد، والمدربين.[277][278][279] الهدف كان أيضا رقم 119 له في جميع البطولات الأوروبية، ليجعله سجل أهداف أكثر من 465 نادي آخر شارك في البطولة. لو كان رونالدو نادي، فإنه سيكون 10 نادي تهديفياً في تاريخ دوري أبطال أوروبا.[280] أنهى رونالدو موسمه مع النادي بالتتويج للمرة الخامسة في تاريخه والثالثة على التوالي كبطل لدوري أبطال أوروبا معدلاً رقم باولو مالديني.[281] كما أصبح هداف دوري أبطال أوروبا للمرة السابعة في تاريخه والسادسة على التوالي.[282] ولعب 44 مباراة خلال الموسم وسجل مثلها.

يوفنتوس
في 10 يوليو 2018، أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي ضم المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو من نادي ريال مدريد الإسباني مقابل 105 مليون يورو لمدة 4 سنوات حتى 30 يونيو 2022 براتب 30 مليون يورو.[283][284] وتمّ تقديمه رسمياً بعد أقلّ من أسبوع من ذلك.[285] كان هذا الانتقال هو الأعلى من نوعه على الإطلاق للاعب يبلغ من العمر أكثر من 30 سنة،[286] وهو أعلى مبلغ دفعه نادي إيطالي على الإطلاق.[287] عند التوقيع، أشار رونالدو بحاجته لتحدي جديد كمبرر لمغادرة ريال مدريد.[288][289]

شارك رونالدو في أول مباراة رسمية له مع يوفنتوس في المباراة الافتتاحية للدوري الإيطالي في 18 أغسطس، حيث فاز فريقه بنتيجة 3–2 أمام كييفو خارج أرضه.[290] وفي 25 أغسطس شارك في أول مباراة له مع يوفنتوس على ملعب يوفنتوس في الفوز 2–0 على لاتسيو.[291]

مسيرته الدولية
بداياته

رونالدو مع منتخب البرتغال عام 2013
لعب رونالدو لأول مرة مع منتخب البرتغال ضد منتخب كازاخستان والتي فاز بها البرتغال (1–0) يوم 20 أغسطس 2003.[292]

يورو 2004
أستدعي رونالدو للقائمة المشاركة في كأس الأمم الأوروبية 2004 المقامة في بلاده البرتغال[293] سجل رونالدو هدفه الدولي الأول في مسيرته في المباراة الافتتاحية ضد منتخب اليونان.[294] وسجل مرة أخرى في مباراة نصف النهائي أمام هولندا[295] واختير كريستيانو ضمن فريق البطولة، بعدما ساهم بصناعة هدفين وتسجيل مثلهما.[296][297]

الألعاب الأولمبية 2004
في صيف 2004 وبعد انتهاء كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2004 استدعي كريستيانو رونالدو لتمثيل منتخب البرتغال في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية لعام 2004. وشهدت مشاركته الإولمبية الأولى تسجيله لأول أهدافه في البطولات الأولمبية عندما واجهت البرتغال المنتخب المغربي. لكن في النهاية تم إقصاء المنتخب البرتغال بعدما احتل المركز الأخير في مجموعته برصيد 3 نقاط من فوز وحيد.[298][299]

كأس العالم 2006
كريستيانو رونالدو كان ثاني هدافي تصفيات المؤهلة لكأس العالم 2006 في المنطقة الأوروبية برصيد 7 أهداف.[300]، سجل أول أهدافه في النهائيات في مرمى المنتخب الإيراني عن طريق ضربة جزاء.[301]

1 يوليو 2006، خلال مباراة الربع النهائي أمام إنجلترا، كان لرونالدو دور في واقعة طرد زميله بالفريق الإنجليزي واين روني بعدما داس الأخير على اللاعب البرتغالي ريكاردو كارفاليو، حيث تكهنت الصحف الإنجليزية بأن رونالدو أثر على قرار الحكم هوراسيو اليزوندو لإخراج البطاقة الحمراء في وجه زميله. بسبب هذه الحادثة تعرض رونالدو لتوبيخ وسخرية الجماهير الإنجليزية عند بداية الموسم الكروي بإنجلترا، مما أدى إلى تفكيره في الرحيل من نادي مانشستر يونايتد. ولكنه عدل عن رأيه وجدد عقده لخمس سنوات إضافية.[302] خسر رونالدو في النصف النهائي أمام فرنسا بقيادة الأسطورة زين الدين زيدان. استهجن رونالدو سقوط منتخبه في النصف النهائي أمام فرنسا[303]، وغاب عن سباق الفوز بجائزة أحسن لاعب شاب بسبب حملة الإنجليز ضده في الاستفتاء[304].

يورو 2008

كريستيانو رونالدو كابتن المنتخب سنة 2008.
سجل رونالدو ثمانية أهداف في التصفيات المؤهلة ليورو 2008 وحل في المركز الثاني خلف اللاعب البولندي إوزيبيوس سمولاريك[305]، ولكنه في البطولة سجل هدف وحيد في مرمى المنتخب التشيكي، سقط رونالدو والمنتخب البرتغالي أمام المنتخب الألماني بـ(3–2) في الدور الربع النهائي[306]. بعد البطولة تم تعيين كارلوس كيروش مدربا للمنتخب في يوليو 2008،[307] ورونالدو قائدا للمنتخب.[308] رونالدو اختير رجل المباراة أمام جمهورية التشيك في المجموعة الأولى من البطولة الأوروبية[309].

كأس العالم 2010
15 يونيو 2010، افتتحت البرتغال مباريات كأس العالم ضد منتخب ساحل العاج، حيث تعرض رونالدو لعرقلة من طرف الظهير الأيمن جاي ديميل، مما أدى إلى مشادات بينهما.[310] أختير رونالدو كرجل المباريات الثلاث بالمجموعة السابعة.[311][312][313] وجاء هدفه الوحيد في البطولة في مباراة البرتغال ضد منتخب كوريا الشمالية والتي انتهت بـ(7–0). في نهاية المطاف سقطت البرتغال في الدور 16 من طرف إسبانيا.[314]

يورو 2012
سجل رونالدو 7 أهداف مع المنتخب البرتغالي في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية 2012، بما في ذلك هدفين في المباراة الفاصلة ضد منتخب البوسنة، وحلّ في المركز الثاني في ترتيب الهدافين وراء الألماني ميروسلاف كلوزه والهولندي كلاس يان هونتيلار (دون جولة المباريات الفاصلة).[315] ووقعت البرتغال في المجموعة الثانية مع هولندا وألمانيا والدانمارك، وسميت هذ المجموعة باسم “مجموعة الموت”، وذكر رونالدو “لن أدخر أي جهد مني لأرفع هذه الكأس مع البرتغال”.[316][317][318]

كريستيانو رونالدو في مواجهة منتخب ألمانيا في دور المجموعات ببطولة كأس الأمم الأوروبية 2012.
واجهت البرتغال منتخب ألمانيا في أول مباراة لها في بطولة كأس الأمم الأوروبية 2012، وخسرت اللقاء بنتيجة هدف مقابل لاشي. بعد اللقاء اُنتُقِدَ رونالدو لسود أداءه، وظهرت ملامح الإحباط في وجهة، فقد اتجه لغرفة الملابس فوراً بعد نهاية المباراة دون أن يشكر الجماهير. دافع صديقه بالمنتخب ناني عن كريستانو بعدما صرح أن كريستيانو غادر أرض الملعب لأنه بحاجة إلى أن يتعامل على الفور مع الاصابة التي ألمت به.[319] في اللقاء الثاني أمام منتخب الدنمارك والذي انتهى بفوز البرتغال بنتيجة 3–2. في أثناء تلك المباراة هتفت جماهير الدنمارك باسم اللاعب ليونيل ميسي كلما استلم كريستيانو الكرة.[320] وبعد انتهاء اللقاء صرح استلم قائلاً: أتعلمون، ميسي في الموسم الماضي في مثل هذا الوقت ودع بطولة كوبا أمريكا على أرضه وأعتقد أن هذا أسوأ.[321][322] وفي اللقاء الأخير من دور المجموعات واجهت منتخب البرتغال منتخب هولندا واستطاع كريستيانو أن يسكت منتقديه بتسجيله هدفي الفوز وبحصوله على لقب أفضل لاعب في اللقاء.[323][324]

في الأدوار الإقصائية من بطولة كأس الأمم الأوروبية 2012، واجه منتخب البرتغال منتخب التشيك في لقاء شهد تسجيل كريستيانو هدف الفوز الوحيد في الدقيقة 79 بعدما استغل تمريرة من زميله جواو موتينيو وتأهلت البرتغال للنصف النهائي.[325][326] اصطدم منتخب البرتغال ببطل النسخة السابقة لتلك البطولة منتخب إسبانبا، حيث خسرت البرتغال بركلات الترجيح.[327] قبل وطوال البطولة، أشاد أسطورة منتخب الأرجنتين دييغو مارادونا بنجم البرتغال كريستيانو، فقد صرح أكثر من مرة أنه أفضل لاعب على هذا الكوكب، وأن كريستيانو رونالدو أظهر لأبناء بلده أنه يستحق نصبا تذكاريا في لشبونة”[328][329].

أدرج رونالدو في التشكيلة المثالية لبطولة يورو 2012، للمرة الثانية بعد يورو 2004، وأنهى المنافسة هدافا للبطولة مشاركة مع خمسة لاعبين بثلاثة اهداف، على الرغم من حصول الأسباني فرناندو توريس على الحذاء الذهبي للبطولة، وعلى الرغم من عدم وجود مبارة فاصلة لمعرفة صاحب المركز الثالث، قام الاتحاد الأوروبي بتوزيع الميداليات البرونزية على المتخبين البرتغالي والألماني.

كأس العالم 2014

رونالدو مع المنتخب البرتغالي ضد زميله مودريتش مع المنتخب الكرواتي يونيو 2013.
في 17 أكتوبر 2012، خاض كريستيانو رونالدو مباراته ال100 مع منتخب البرتغال ضد منتخب أيرلندا الشمالية على ملعب التنين، ويصبح بذلك ثالث أصغر لاعب أوروبي يصل إلى 100 مباراة دولية بعد كل من لوكاس بودولسكي لاعب المنتخب الألماني وكريستن فيكامي لاعب منتخب إستونيا.[330] في 14 أغسطس 2013، سجل رونالدو هدفه 40 مع منتخب البرتغال في المباراة الودية التي انتهت 1–1 أمام منتخب هولندا.[331]
في 6 سبتمبر 2013، وعلى استاد ويندسور بارك في أيرلندا الشمالية، استطاع كريستيانو أن يسجل أول هاتريك في 15 دقيقة له مع منتخب البرتغال على منتخب أيرلندا الشمالية ضمن تصفيات أوروبا لكأس العالم لكرة القدم 2014، وليصبح بذلك ثاني أفضل هداف في تاريخ منتخب البرتغال بعد باوليتا.[332][333] بعد أهدافه الثلاثة في مرمى منتخب أيرلندا الشمالية أصبح كريستيانو أول لاعب برتغالي يسجل لمصلحة منتخب البرتغال في ثلاث مباريات متتالية[334]. في 15 نوفمبر 2013، لعبت البرتغال مباراة الذهاب ضد السويد في الملحق النهائي المؤهل إلى كأس العالم 2014، وسجل كريستيانو رونالدو هدف المباراة الوحيد برأسية في الدقيقة ال82.
في إياب الملحق الأوروبي المؤهل لكأس العالم 2014 في 19 نوفمبر 2013، سجل كريستيانو رونالدو ثلاثية أمام منتخب السويد وانتهت المباراة بثلاثة أهداف لهدفين ليقود بذلك المنتحب البرتغالي إلى كأس العالم 2014، وأصبح كريستيانو رونالدو الهداف التاريخي لمنتخب البرتغال مناصفة مع باوليتا بـ47 هدف[335]. وبهذا حصد كريستيانو على جائزة أفضل هداف دولي في 2013 والمقدمة من قبل الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم برصيد 25 هدفاً.[336][337]

في 5 مارس 2014، أثناء المباراة الودية مع منتخب الكاميرون التي انتهت بفوز البرتغال بنتيجة 5–1، سجل كريستيانو رونالدو هدفين محطمًا بهما الرقم القياسي لأفضل هداف في تاريخ منتخب البرتغال المسجل باسم باوليتا ليرفع رصيده إلى 49 هدف.[338][339]
انتقل المنتخب البرتغالي للمشاركة في كأس العالم 2014 في البرازيل معتمدًا على قدرات نجمه الأول رونالدو. ومع ذلك، فقد عانى كريستيانو من إصابة في الفخذ كان تعرض لها أثناء الموسم مع فريقه الإسباني ريال مدريد حالت من حرية تنقله خاصة عند الجري، وأكدت الجمعية البرتغالية لكرة القدم يوم 4 يونيو 2014 أن لديه “إصابة في العضلات في الجزء الخلفي من فخذه الأيسر، وكذلك في التهاب في أوتار الساق اليسرى.

تدرب رونالدو بإنتظام بصرف النظر عن عدم مشاركته في التربص التحضيري في البرتغال، حتى لا تتفاقم إصاباته. رغم الشكوك لعب رونالدو أول مباراة مع المنتخب الألماني وتمكن من لعب 90 دقيقة كاملة وانتهت المباراة بخسارة البرتغال بنتيجة 4–0. ثاني مباراة كانت مع المنتخب الأمريكي وانتهت بالتعادل 2–2، بحيث ساهم رونالدو في الهدف الثاني بتمريرة حاسمة. والمباراة الأخيرة ضد منتخب غانا انتهت بفوز البرتغال بنتيجة 2–1 وسجل فيها كريستيانو هدفا كان الهدف 50 مع المنتخب، ولكن بالرغم من هذا الفوز، خرجت البرتغال من كأس العالم بفارق الأهداف مع أمريكا والذي كان (–3)، في المباراة الأخيرة اختير كريستيانو رجلا للمباراة.

يورو 2016

رونالدو في يورو 2016
سُحبت قرعة البطولة في فرنسا أواخر عام 2015 وأوقعت رونالدو ومنتخبه البرتغالي في المجموعة السادسة والأخيرة إلى جانب منتخبات المجر، النمسا وآيسلندا [340] وكانت بداية مشواره في البطولة من بوابة هذا الأخير (منتخب آيسلندا) يوم 14 يونيو 2016 حيث انتهت المباراة بالتعادل بهدف لمثله،[341] وانتقد رونالدو بعد المباراة أسلوب لعب الآيسلنديين حيث قال بأنهم لم يحاولوا فعل شيء بل اكتفوا بالدفاع ووصف ليلة المباراة بأنها ليلة حظّهم، وواجه انتقادات لاذعة من الصحافة الأوروبية بعد هذه التصريحات،[342] وفي هذه المباراة عادل رونالدو رقم لويس فيغو كأكثر اللاعبين مشاركة مع المنتخب البرتغالي بـ127 مباراة، الرقم الذي سرعان ما انفرد به في المباراة الثانية التي واجه فيها منتخب النمسا على ملعب البارك دي برينس في باريس، ورغم سيطرة رفقاء رونالدو على معظم أطوار اللقاء ورغم المحاولات العديدة التي قام بها رونالدو بنفسه إلاّ أنه لم يتمكّن من تسجيل الهدف رغم هزّه للشباك في الدقيقة 84′ حين رفض الحكم الهدف بسبب وجود رونالدو في موقف التسلّل، وذلك بعد دقائق من حصوله على ركلة جزاء سدّدها بنفسه وارتطمت بالقائم الأيمن للحارس النمساوي، ليخرج الفريقان بالتعادل السلبي،[343] ويحصل رونالدو على جائزة أفضل لاعب في المباراة،[344]
في الجولة الثالثة والختامية واجهت البرتغال منتخب المجر وكان التعادل كافياً للبرتغاليين للتأهّل لثمن النهائي، ورغم مبادرة المجريين بالتقدّم بأول الأهداف في أول عشرين دقيقة، إلاّ أن ناني تمكّن من إدراك التعادل مستغلاًّ تمريرة سحرية من رونالدو قبل نهاية الشوط الأول بدقائق، ثم عاود المجريون التقدّم مع بداية الشوط الثاني إلاّ أن رونالدو أدرك التعادل بعدها بقليل بهدف مُذهل سجّله بكعب قدمه في لقطة فنية رائعة،[345] هدف جعله يدخل التاريخ كأول لاعب يُسجل في أربع نسخ متتالية في بطولات اليورو، وأول لاعب يُسجل في سبع بطولات كبرى متتالية في التاريخ (يورو 2004، كأس العالم 2006، يورو 2008، كأس العالم 2010، يورو 2012، كأس العالم 2014 ويورو 2016) ثمّ تقدّم المجريون مجدداً بالهدف الثالث، ليعود الدون مُجددا ويدرك التعادل من جديد وتنتهي المباراة بالتعادل 3–3،[346] ليقود منتخب بلاده للدوري الثاني (كأحد أفضل ثوالث المجموعات) حيث حصل على رجل المباراة مرة أخرى وتلقى بعدها إشادات كبيرة من الصحافة والنقاد،[344]
في ثمن النهائي واجهوا المنتخب الكرواتي متصدر المجموعة الرابعة والقادم من فوز مُهمّ على حاملة اللقب إسبانيا جعله يتصدّر المجموعة بسبع نقاط، أقيم اللقاء على ملعب ملعب بولار دولولي بمدينة لنس وانتهى في وقته الأصلي بالتعادل من دون أهداف، ليلجئا لالأشواط الإضافية التي تمكّن خلالها الجناح ريكاردو كواريسما من تسجيل هدف الفوز القاتل للبرتغال في الدقيقة 117 بعد تلقّيه كرة مرتدّة من الحارس بعد تسديدة رونالدو،[347] ليتأهّل الفريق لربع النهائي الذي واجه فيه نظيره البولندي الذي تخطّاه بركلات الترجيح بعد التعادل 1–1 في المباراة، وسجّل رونالدو الركلة الأولى لمنتخب بلاده،[348]
“أتناول الغداء على طاولة بجانب كريستيانو وأستطيع أن أؤكد أنه قد هبط مرة أخرى على الأرض بعد قفزة الأمس”
—الإنجليزي غاري لينيكر بعد هدف رونالدو على ويلز[349]
في نصف النهائي قابل المنتخب الويلزي الذي أطلق عليه الحصان الأسود في البطولة، وبعد نهاية الشوط الأول من المباراة سلبياً تمكّن رونالدو من افتتاح النتيجة برأسية متقنة بعد أن ارتقى فوق المدافعين، وصنع بعدها الهدف الثاني لزميله ناني بعدها بثلاثة دقائق ليقود منتخبه لنهائي البطولة للمرة الثانية في آخر اثني عشر عاماً،[350] ويدخل التاريخ بعدما أصبح هداف بطولة اليورو التاريخ بتسعة أهداف (بالتشارك مع الفرنسي بلاتيني) وأصبح أكثر اللاعبين مشاركة في المسابقة أيضاً بعشرين مباراة[351] (عزّزها في النهائي لتصبح 21)

وفي النهائي ضد منتخب الديوك الفرنسية أصيب رونالدو في الدقيقة الثامنة من المباراة بعد التحام مع الفرنسي ديميتري باييت، في البداية حاول التحامل على الإصابة قبل أن ينهار باكياً بعد تأكّده من عدم قدرته على المواصلة ليخرج في الدقيقة 24، بعدها امتدّت المباراة لأشواط إضافية تمكّن فيها البرتغاليون من اقتناص الفوز بفضل هدف اللاعب إيدر في الشوط الإضافي الثاني، لتنهمر دموع رونالدو مُجدداً وهذه المرة فرحاً بأول لقب يفوز به مع منتخب بلاده، ويتوج بالحذاء الفضي للبطولة كثاني أفضل هدّاف في البطولة بثلاثة أهداف، ولكنه أهدى الجائزة لزميله ناني.[352]

كأس القارات 2017

كريستيانو ضد نيوزلندا في كأس القارات 2017.
في 18 يونيو 2017 بدأ مع منتخب بلاده البرتغال في رحلة المنافسة على لقب كأس القارات 2017 ضد منتخب المكسيك وتعادلا بهدفين لمثلهما، وصنع رونالدو الهدف الأول لمنتخبه بتمريرة سحرية لزميله ريكاردو كواريسما.[353] وحصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة.[354] وفي 21 يونيو لعب المباراة الثانية أمام المستضيف والمتصدر منتخب روسيا أستطاع رونالدو قيادة منتخب بلاده بعد أن سجل هدف من رأسية رائعة سكنت شباك حارس المنتخب الروسي إيغور أكينفيف لتنتهي المباراة بهذا الهدف بنتيجة 1–0.[355] وحصل للمباراة الثانية على التوالي على لقب أفضل لاعب في المباراة.[356] وفي 24 يونيو لعب المباراة الثالثة أمام منتخب نيوزلندا وفاز المنتخب البرتغالي بنتيجة 4–0 وأفتتح رونالدو التسجيل من ركلة جزاء وأستطاع التأهل مع منتخبه إلى دور نصف النهائي من البطولة بالمركز الأول بفارق الأهداف عن المنتخب المكسيكي.[357] وحصل للمباراة الثالثة على التوالي على لقب أفضل لاعب في المباراة.[358] وبعد التأهل لنصف النهائي قابل منتخبه البرتغال منتخب تشيلي ثاني المجموعة ب. ولم يستطيع اي الفريقين من هز شباك الآخر في 120 دقيقة واحتكموا لركلات الجزاء وتأهل المنتخب التشيلي بنتيجة 3–0 ولم يسدد رونالدو أي ركلة. وبذلك انتهت رحلة رونالدو مع منتخبه في تحقيق بطولة كأس القارات 2017 وأكتفى بالوصول إلى نصف النهائي.[359]

كأس العالم 2018

كريستيانو ضد إيران في كأس العالم 2018
في 15 يونيو 2018 شارك رونالدو في أول مباراة لمنتخب بلاده في مونديال روسيا 2018. وسجل أول هاتريك له في تاريخ مشاركاته بالمونديال، ليساعد البرتغال على تحقيق التعادل 3–3 أمام إسبانيا. كما حصل على لقب رجل المباراة نظير أداءه المميز خلال اللقاء.[360] في 20 يونيو، لعب كريستيانو مباراته الثانية في كأس العالم 2018 ضد المنتخب المغربي. واستطاع أن يهز الشباك في الدقيقة الرابعة من زمن المباراة لتنتهي المباراة بذلك الهدف. وحصل على رجل المباراة للمباراة الثانية على التوالي،[361] كما أصبح هداف كأس العالم بتسجيله 4 أهداف حتى تلك الجولة.[362] في 25 يونيو، كان المنتخب البرتغالي بحاجة إلى التعادل أو الفوز من أجل التأهل إلى الدور الثاني من كأس العالم. انتهت المباراة بالتعادل 1–1 وأضاع كريستيانو ركلة جزاء خلال الشوط الثاني من المباراة.[363] تأهل البرتغال للدور الثاني ليقابل الأوروغواي في دور الـستة عشر من البطولة في 30 يونيو. وانتهت المباراة بخسارة البرتغال 2–1 لتغادر البطولة.[364] أنهى كريستيانو مشوارة بهذه البطولة –والتي يُتوقع بأنها الأخيرة له–[365] بتسجيله لأربعة أهداف في أربعة مباريات لعبها.[366]

التنافس مع ميسي
Crystal Clear app kdict.png مقالة مفصلة: منافسة رونالدو وميسي

رونالدو (يسار) وميسي (يمين) قبل مباراة دولية ودية بين الأرجنتين والبرتغال في جنيف، سويسرا في 9 فبراير 2011.
التنافس بين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي هي منافسة في كرة القدم بين مشجعي البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي ويفترض بين اللاعبين أنفسهم أيضاً. فبعد أن حصلوا على 10 كرات ذهبية (5 لميسي و 5 لرونالدو)، يعتبر كلاهما أفضل لاعبين جيلهم ومن بين أفضل اللاعبين عبر التاريخ. كلا اللاعبين قد كسر حاجز 50 هدف في موسم واحد، وسجلوا أكثر من 600+ هدف في مسيرتهم مع النادي والمنتخب.[367][368] كما أنهم أيضا اللاعبان الوحيدان اللذان سجلا هاتريك سبع مرات في دوري أبطال أوروبا.[369] الصحفيون و النقاد والمشجعين في جدل دائم حول المزايا الفردية لكلٍ منهما في محاولة لتحديد من يعتقدون أنه أفضل لاعب في كرة القدم في الوقت الحالي.[370][371][372][373] وتم تشبيه مقارنتهم ببعضهما كمقارنة محمد علي وجو فريزر في الملاكمة، ومنافسة بيورن بورغ وجون ماكنرو في التنس ومنافسة أيرتون سينا–ألان بروست في فورمولا 1 للسيارات.[374]

خارج كرة القدم
الحياة الشخصية

رونالدو خارج كرة القدم.
توفي والد رونالدو، خوسيه دينيس أفيرو، بسبب إدمانه على الكحول في سبتمبر 2005 في سن 52 سنة، حيث كان يبلغ رونالدو ذلك الوقت 20 سنة.[375] في أكتوبر / تشرين الأول 2005، بعد شهر من وفاة والده، اعتقل رونالدو للاشتباه في اغتصاب امرأة في فندق في لندن وأفرج عنه بكفالة. نفى رونالدو هذه المزاعم، وأسقطت الاتهامات عنه في نوفمبر 2005 بسبب عدم توافر الأدلة الكافية. أصدر رونالدو بياناً قال فيه: “لقد حافظت دائمًا على براءتي من أي مخالفة، ويسرني أن هذه المسألة قد انتهت حتى أتمكن من التركيز على اللعب في مانشستر يونايتد”.

في 2010 ارتبط رونالدو بعارضة الأزياء الروسية إيرينا شايك، وانتهت علاقتهما في يناير 2015. في نوفمبر 2016 ارتبط رونالدو مع العارضة الإسبانية جورجينا رودريغز.

أعلن رونالدو عبر موقعه على النت وعلى صفحته الخاصة بالفايسبوك أنه أصبح أبًا يوم 3 يوليو 2010 لولد صغير[376]، أسماه كريستيانو جونيور[377]، وأضاف رونالدو أن ابنه سيكون تحت وصايته.[378] في 29 يونيو 2017 أكد رونالدو في الفيسبوك أنه سيكون أباً لتوأمين من أم مجهولة.

رونالدو يتبع الديانة الرومانية الكاثوليكية. ولا يضع أي وشم؛ لأن ذلك يمنعه من التبرع من الدم. حيث أنه يفعل ذلك عدة مرات في السنة.

النشاطات الخيرية
بعد تصفيات كأس العالم 2006 سافر رونالدو إلى إندونيسيا لزيارة المناطق المتضررة من التسونامي سنة 2004 ودعم الضحايا، وقابل نائب الرئيس الإندونيسي “يوسف كالا” ورئيس تيمور الشرقية “شانانا غوسماو”، وساهم بحملة تبرعات وصلت قيمتها إلى 120،000 $ من مزايدة علنية لملابسه الرياضية الشخصية، وقام أيضا بدفع مصاريف سفر طفل من ضحايا الزلزال مع والده لحضور إحدى مباريات منتخب البرتغال ضمن تصفيات كأس العالم 2006.[379][380]
عام 2009، تبرع رونالدو بـ100.000£ إلى المستشفى الموجود بماديرا الذي ساهم في إنقاذ والدته في معركتها مع السرطان، ليتمكنوا من بناء مركز السرطان في جزيرته الأم ماديرا.[381][382]
دعما لضحايا فيضانات ماديرا 2010، تعهد رونالدو بإجراء مباراة خيرية بين نادي بورتو بطل الدوري البرتغالي وفريق مشكل من ناديي جزيرة ماديرا (ماريتيمو وناسيونال).[383][384]
نوفمبر 2011، قام كريستيانو رونالدو بالتبرع بقميصه الذي شارك به في مباراة الكلاسيكو لمؤسسة ريال مدريد الخيرية التي تكفلت ببيع القميص في مزاد علني والذي ذهب ريعه إلى دعم مدارس الأطفال الفلسطينية في قطاع غزة بفلسطين، وتم بيعه بـ2050 £.[385]
مايو 2012، رونالدو بالتنسيق مع موكله خورخي مينديز، قرر أن يتكفل بتكاليف علاج طفل من معجبيه يبلغ من العمر 9 أعوام يعاني من مرض السرطان منذ سنة الثانية من عمره[386][387][388].
نوفمبر 2012، قام كريستيانو رونالدو ببيع جائزة الحذاء الذهبي الأوروبي التي تحصل عليها في 2011، بمبلغ 1.5 مليون €. والذي ذهب ريعه إلى دعم مدارس الأطفال الفلسطينية في قطاع غزة بفلسطين.[389]
يناير 2013، أصبح كريستيانو رونالدو سفيرا جديدًا لمنظمة “أنقذوا الأطفال”، حيث سيعمل على “مكافحة الجوع والبدانة بين الأطفال والترويج لممارسة التمارين الرياضية وتناول الغذاء الصحي”.[390][391]
مارس 2013، وافق كريستيانو رونالدو ليكون سفيرا لمنتدى العناية بغابات المانجروف في إندونيسيا. ويهدف الملتقى إلى رفع مستوى الوعي لدى المجتمع الإندونيسي والدولي بأهمية المحافظة على بغابات المانجروف من أهمية للبيئة.[392]
المتحف

افتتاح متحف كريستيانو رونالدو في مسقط رأسه بمدينة فونشال.
Crystal Clear app kdict.png مقالة مفصلة: متحف كريستيانو رونالدو
15 ديسمبر 2013، كشف رونالدو النقاب عن متحفه الخاص بمسقط رأسه بمدينة فونشال، ماديرا البرتغالية، سُمي باسم متحف كريستيانو رونالدو أو Museu CR7. ويحتوي المتحف على صور وتذكارات وجوائز شخصية وجماعية لكريستيانو خلال مسيرته الكروية.[393][394]

الثروة
وضعت مجلة فرانس فوتبول الفرنسية في مارس 2010، كريستيانو رونالدو في المرتبة الثالثة للاعبي كرة القدم الأعلى أجرًا، خلف كل من الأرجنتيني ليونيل ميسي والإنجليزي ديفيد بيكهام بـ27 مليون £ بواقع (29.2 مليون € – 44.25 مليون $) والتي يدخل فيها كل من الرواتب والمكافآت والأرباح خارج الملعب.[395][396] كما تقدر قيمة ثروته الصافية بـ160 مليون $ (118 مليون €) حسب قائمة مجلة فوربس الشهيرة والتي تُعنى بالثروات الشخصية.[397] وهو مانفاه رونالدو الذي قال بأن ثروته الشخصية أكثر من ذلك بكثير وتبلغ 245 مليون $ (180.8 مليون €)[398].

الرعاية
يعتبر كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني من أفضل وأشهر اللاعبين في كرة القدم، وتقاس شهرة رونالدو من عدد متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا ما يدفع العديد من الشركات العالمية ذات الأسماء المرموقة لاستغلاله كواجهة إعلانية لمنتجاتها. وزادت شهرته كواجهة إعلانية ووقع العديد من عقود الرعاية خلال فترة تواجده في ناديي مانشستر يونايتد الإنجليزي سابقًا وريال مدريد الإسباني حاليًا.[399].

أكتوبر 2009، أصبح رونالدو الوجه الدعائي لشركة أومبريو أرماني لملابس الرجال الداخلية والجينز.[400][401]. وفي فبراير 2010، جدد رونالدو عقده مع شركة نايكي الرياضية الأمريكية حتى عام 2014،[402][403] كما وقع عقود رعاية مع شركات كوكاكولا، كاسترول، كونامي، بانكو اسبيريتو سانتو، موتورولا، جاكوب وكو، هيربالايف، موبايلي، كنتاكي،طيران الإمارات، سامسونغ، الإخوة ساكور[404][405][406][407][408][409][410].

الأزياء

تمثال كريستيانو رونالدو في مدريد (إسبانيا) وهو يشبه تمثاله الموجود في لشبونة، (البرتغال).
افتتح رونالدو وشقيقته إلما التي تعتبر مصممة أزياء في 2006 متجر للأزياء تحت اسم “CR7” (لأحرف الأولى من اسمه ورقم قميصه).[411] ويوجد حاليًا متجرين لرونالدو وكلاهما في البرتغال، الأول في العاصمة البرتغالية لشبونة والأخر في مسقط رأسه مدينة ماديرا[412].
فبراير 2008، وقع رونالدو على عقد ليكون مع الممثلة الأمريكية ميغان فوكس الوجه الدعائي الجديد لشركة أمبريو أرماني للملابس الداخلية والجينز، ليحلا محل الثنائي البريطاني ديفيد بيكهام وزوجته فيكتوريا ليسير رونالدو على خطى لاعبين مثل بيكهام، لويس فيجو، تييري هنري، كريستيان فييري، فابيو كانافارو، أندري شيفتشينكو وكاكا.[413]
عام 2013، افتتح رونالدو خط أزياء للملابس الداخلية خاصة به وأطلق عليها اسم CR7، في شراكة مع المجموعة النسيجية الدانماركية JBS ومصمم الأزياء الأمريكي ريتشارد شاي، وساهم رونالدو بتصميم خط الملابس الداخلية الخاصة به[414]. كشف النقاب عنها في بالاسيو دي سيبيليس في مدريد يوم 31 أكتوبر 2013.
في 7 يوليو 2014، أعلن كريستيانو من لشبونة أنه سيطرح مجموعة جديدة من القمصان تحمل العلامة التجارية CR7 مع نهاية العام وكذلك مع المجموعة النسيجية الدانماركية JBS ومصمم الأزياء الأمريكي ريتشارد شاي.[415][416]
الإعلام

الغلاف الرئيسي للعبة فيديو برو ايفولشن سوكر 2013.

كريستيانو على غلاف لعبة فيفا 18
نشر كريستيانو رونالدو سيرته الذاتية بعنوان لحظات (Moments)، في ديسمبر 2007.[417]
9 يونيو 2010، كشف متحف مدام توساد لندن النقاب عن تمثال شمعي لكريستيانو رونالدو كجزء من الاستعداد لـكأس العالم. وبذلك انضم رونالو إلى كل من لاعبي كرة القدم الإنجليزيين ستيفن جيرارد وديفيد بيكهام[418].[419] .
سبتمبر 2011، قدمت شركة كاسترول إيدج فيلما وثائقيًا أطلق عليه اسم “كريستيانو رونالدو : اختبار إلى الحد الأقصى”، والذي يظهر كريستيانو رونالدو وهو يقوم بسلسلة من التحديات تحت دراسات علمية وتكنولوجية.[420] كما أن له ثلاثة أفلام وثائقية تتحدث عن مسيرته في كل من ناسيونال ماديرا وسبورتينغ لشبونة ومانشستر يونايتد.
ظهر رنالدو على غلاف لعبة الفيديو فيفا ستريت 2 وبرو إيفلوشن سوكر 2008. مايو 2011، ظهر رونالدو على غلاف لعبة الفيديو برو إفلوشن سوكر 2012 ليخلف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، وشارك في لحملات الترويجية للعبة[421]. ديسمبر 2011، كريستيانو أطلق لعبته الشخصية “تنبيه مع كريستيانو رونالدو” في هواتف الأيفون بالتعاون مع المطور شركة روك لايف.[422] ظهر رونالدو للسنة الثانية على التوالي على غلاف لعبة الفيديو برو ايفولشن سوكر 2013، كما ظهر في الإعلانات الترويجية للعبة[423].
أطلق رونالدو تطبيقه الخاص على هواتف ايفون العاملة وأيضًا على الهواتف العاملة بنظام أندرويد الخاص بشركة غوغل في خطوة تسويقية انتظرها عشاق النجم البرتغالي طويلاً، لتطبيق يحتوي صوراً وأهدافاً وفيديوهات حصرية لرونالدو، وليس هذا وحسب بل أيضاً جميع كتاباته على موقع التواصل الاجتماعي تويتر[424].
كذلك كشف كريستيانو رونالدو في بداية ديسمبر 2013 عن موقع التواصل الاجتماعي الخاص به، والتطبيق يدعى فيفا رونالدو، الذي يتيح للمشجعين من جميع أنحاء العالم التواصل مع بعضهم البعض، ومواكبة أخباره[425].
في أغسطس 2010، تجاوز كريستيانو رونالدو حاجز 10 مليون معجب على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك ليصبح يذلك أول شخصية غير أمريكية تصل إلى هذا الرقم من المتابعين[426]. في أكتوبر 2012، تجاوز كريستيانو رونالدو حاجز 50 مليون معجب على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك لتكون صفحته بذلك الأكبر في الموقع على الإطلاق. ويصبح بذلك أول شخصية تصل إلى هذا الرقم.[427]. وكذلك في نفس الشهر تجاوز ال20 مليون متابع على شبكة تويتر [428]. ووفقاً لمجلة فوربيس، في عام 2013 احتل كريستيانو رونالدو المركز الخامس كأكثر الشخصيات المشهورة متابعة في الشبكات الإجتماعية بعد كل من ليدي غاغا، ريهانا، جستن بيبر، وكاتي بيري[429].
في سنة 2012، تم إختيار كريستيانو رونالدو ليكون الأوسم والأكثر جاذبية في كل من يورو 2004 وكأس العالم 2006 ويورو 2008 وكذلك أوسم رياضي والأكثر جاذبية [430].
مثل كريستيانو رونالدو كوكا كولا في آسيا في العديد من المناسبات.[431] وفي 2009 وقبل عدة أسابيع من مونديال 2010، شارك البرتغالي في إعلان لشركة نايكي تحت اسم “أكتب المستقبل”.[432]
من ناحية الموضة الرجالية، شارك في عدة إعلانات لشامبو كلير مان. كذلك كان واجهة لمجلة فانيتي فير للملابس الداخلية.[433] وفي 2010، صور كريستيانو رونالدو إعلاناً إلى جانب الممثلة الأمريكية ميغان فوكس بصفتهما الوجه الدعائي لشركة أومبريو أرماني.[434][435]
شارك كريستيانو في عدة مناسبات في إعلانات مغازات مجموعة موديلو التابعة لمجموعة سوناي البرتغالية. شارك رونالدو في شريط إعلاني للبنك بانكو إسبيريتو سانتو البرتغالي.[436]
كان كذلك بطل إعلانات شركة سوزوكي، ونايكي، وإكسترا جوز الإندونيسية للمشروبات المنشطة. وفي إنجلترا كان بطلا لإعلانات شركة كاسترول للمحركات التابعة لبريتيش بتروليوم.[437]
تم اقتباس اسمه في السلسلة الشهيرة عائلة سيمبسون بإطلاق اسمه على جسر صغير تابع لهومر سيمبسون تحت اسم “رونال…دوه!” (!Ronal…D’oh).[438]
رونالدو هو اسم فيلم وثائقي حول كريستيانو يلخص حياته ويمثل فيه هو وعائلته وأقربائه، وصدر سنة 2015 وكان كريستيانو عند صدور الفيلم لا يزال يلعب.
في يونيو 2017 تم الإعلان عن اختيار كريستيانو رونالدو ليكون بطل غلاف لعبة فيفا 18.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.